أخبار الساعة

المدير الأسبق للمخابرات الإسبانية يحذر بلاده مما سماه 'فوضى' الصراع المغربي - الجزائري الذي وصفه بـ'التاريخي'

هبة زووم ـ متابعات
تحدث المدير الأسبق للمخابرات الإسبانية خورخي دزكالار، عن سيادة مدريد على سبتة ومليلية ومحذرا من الفوضى في حالة اقحام إسبانيا نفسها في الصراع المغربي الجزائري الذي وصفه بـ”التاريخي”.

وقال دزكالار في تعليقه على قرار الجزائر إلغاء العمل بمعاهدة الصداقة والتعاون مع إسبانيا بسبب تجديد سانشيز أمام مجلس النواب دعم بلاده لمقترح الحكم الذاتي في الصحراء تحت السيادة المغربية، إن “الجزائر ستعمل على إزعاج الإسبان بسبب هذا الموقف لعلها تستطيع دفعهم للتراجع عن موقفهم”.

وأضاف في مقابلة له مع قناة Cuatro الإسبانية. أن “المغرب والجزائر بينهما تنافس تاريخي ويتصادمان في سعيهما لـ”الهيمنة” على المنطقة المغاربية، لذلك فإنه يخشى أن تسقط إسبانيا في “الفوضى” إذا ما وضعت نفسها في وسط هذا الصراع.

وحذر المدير الأسبق للمخابرات الإسبانية من أن “الدخول فيما وصفه بـ”الفوضى” سيكون مُكلفا بالنسبة لإسبانيا، موضحا أن أن الحكومة لم تحسب عواقب قراراتها”.

فيما توقع خورخي دزكالار ألا يكون لاعتراف حكومة مدريد بخطة الحكم الذاتي أي أثر على قبول الرباط بالسيادة الإسبانية على سبتة ومليلية، حتى لو أصبحت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين جيدة.

وخلص المدير الأسبق للمخابرات الإسبانية إلى أن “من يعتقد أن سيادة إسبانيا على المدينتين مضمونة فعليهم أن يُعيدوا نظرهم في هذا الأمر، لأن المغرب لن يتخلى عنهما أبدا”.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية