أخبار الساعة

هل أصبحت جامعة ابن زهر ملاذا لآل البصري وأبناء المقاولين والأعيان وهلم جرا؟

هبة زووم ـ محمد أمين
من غرائب الزمان ان أصبحت الفضاءات الأكاديمية يلجها الباحثون عن لقمة العيش بعدما كانت فضاء للسجال العلمي والاكاديمي مع الاسف تحولت الجامعات إلى ضيعات يملكها النافذون في البلد وتخاط المناصب لابناءهم ويسهل لاصحاب المال والجاه امر الحصول على الشهادات بها.

جامعة ابن زهر باكادير مثلا والتي سبق ان كشفنا عن السعي لتبليص ابنة مقاول ، قلناها جهارا وفعلوها قصرا ولا يبالون، فها هي نتيجة مباراة كلية الفنون بايت ملول تظهر للعيان واختيرت ابنة المقاول على راس اللائحة لتكون ضمن الثلاثة الذين سيحضرون للمقابلة الشفوية، لقد سبق في هبة زووم ان اكدنا ان منصب أستاذ في تخصص السياحة بكلية الفنون بايت ملول فصل على مقاس شابتين الاولى استاذة بالسلك الثاني وهي ابنة أحد المقاولين والتي تم تسهيل نقلها من الصويرة إلى كلميم ثم إلى ايت ملول في وقت قياسي والثانية وهي موظفة برئاسة جامعة وكذلك كان.

أمر هذه الجامعة لا يعرفه الى القلة من الناس فيكفي للباحثين عن الحقائق ان يتفحصو ملفات استاذة كلياتها ليعرفوا حجم ما وقع في فترات معينة فكيف يعقل مثلا ان احد اقرباء وزير الداخلية السابق ادريس البصري، والذي يقرب لزوجة عبد المغيث السليماني الذي ادين في ملف فساد كبير مباشرة بعد هروب البصري زوج اخته الى فرنسا، يتمكن من ولوج مدرجات كلية العلوم مباشرة بعد شهور من مناقشته لاطروحته بالرباط ، مع العلم ان هناك عشرات من الطلاب ناقشو اطاريحهم ولا يزالون يبحثون لهم عن موطأ قدم بالجامعة لكن ليسو من ابناء واصهار البصري.

هذا الملف قلة من يعرف خباياه بكلية العلوم لانه يعود لتاريخ سنة 2013 حينها تمكن المقرب من البصري من ولوج الجامعة بدعم من ابو تاج الدين الذي وافته المنية، وهو الذي كان يشغل مدير المركز الوطني للبحث العلمي والتقني والذي بفضل علاقته القوية مع البصري عينه الملك عضوا بالمجلس الأعلى للتربية والتكوين.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية