أخبار الساعة

الشبكة المغربية الامريكية تعلن مدينتي العيون والداخلة ضيفتا الشرف على يوم المغرب 2021 بواشنطن

الفيلالي حمادي ـ العيون
أعطت الشبكة المغربية الأمريكية بواشنطن أيام 17-18-19يناير 2020 انطلاقة دينامية مدنية بالولايات المتحدة الامريكية ولاية فيرجينيا يقودها شباب من أبناء مدينتي العيون والداخلة من أجل التعريف بالمؤهلات الاقتصادية والثقافية التي تتوفر عليها جهتي العيون والداخلة.

وقد تم تسميتها بمبادرة المرحوم أحمد داهي بعدما كان قد أعلن المرحوم سنة 2019 بواشنطن أن مدينتي العيون والداخلة ستكونان ضيوف الشرف في يوم المغرب 2021 المنظم من طرف الشبكة المغربية الأمريكية بواشنطن.

وسيتم تنزيل هذه الدينامية -التي ستستمر سنة كاملة2021 - من خلال برنامج سنوي متواصل كانت أول حلقاته اللقاء الافتراضي الذي ضم فاعليين اقتصاديين و مدنيين و إعلاميين من الولايات المتحدة و المغرب بمشاركة فاعلين شباب من أقاليم العيون والداخلة حول موضوع المقاولات الصغرى و المتوسطة و مناخ الاستثمار بالصحراء المغربية تعتبر اهم محطاته -بالإضافة الى أخرى- القمة الاقتصادية التي ستجمع مسيري الشأن المحلي بالمدينتين وفاعلين اقتصاديين محليين بشخصيات أمريكية نافذة رسمية و مستثمرين بالإضافة إلى وسائل إعلام أمريكية من أجل تقوية العلاقات بين الفاعلين الاقتصاديين المغاربة والأمريكيين ومن أجل بحث فرص التبادل الثقافي والاستثماري و تشجيع المقاولات الصغرى و المتوسطة الأمريكية للاستثمار بالأقاليم الجنوبية لنقل تجاربها إلى الجهتين خصوصا بعد اللحظات التاريخية التي تعيشها الأقاليم الجنوبية بعد الاعتراف الأمريكي بالسيادة المغربية على الصحراء.

و أشار الأستاذ الفيلالي حمادي عن الشبكة المغربية الامريكية أن هذه الخطوة تأتي في إطار خلق دينامية مدنية واقتصادية غير رسمية تستحق التشجيع للتعريف بالجهات الجنوبية و تسويقها لدي المستثمر الأمريكي والأجنبي عامة الذي لا يعرف الكثير عن المنطقة وتقديمها كمنطقة آمنة وواعدة تزخر بفرص استثمارية مهمة تساعد في الدفع بالتنمية الاقتصادية و الاجتماعية لفائدة الساكنة المحلية خصوصا بعد إعلان الولايات المتحدة الامريكية عن عزمها افتتاح قنصلية رسمية لها ذات طبيعة اقتصادية بمدينة الداخلة و ذلك بموازاة الجهود الرسمية التي تقودها المملكة من أجل إنهاء النزاع بالصحراء بما يتطلبه المنطق العقلاني و الصالح العام لساكنة المنطقة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية