أخبار الساعة

شركة للنقل العمومي بكلميم تعبر عن استياءها من طريقة تعامل رئيس الحكومة مع ملفها رغم علمه بجميع العراقيل المفتعلة ضدها

هبة زووم ـ محمد امين
أفادت مصادر مطلعة لـ"هبة زووم" ان إدارة شركة سهل الصحراء للنقل العمومي بكلميم  مستاءة من اللامبالاة التي أبداها رئيس الحكومة العثماني لملفها حول الاشكالية و العراقيل "المفتعلة" التي تحول دون التأشير على تمديد الاتفاقية النقل العمومي بين جماعات اقليم كلميم المفوضة لها تدبير هذا المرفق  من طرف المجلس الاقليمي المعني.

وقد افادت ذات المصادر، انه تم اطلاع سعد الدين العثماني بجميع حيثيات الاشكال و تم تقديم له ملف كامل عن الاتفاقية، و مدى التزام الشركة بتنفيد بنود التمديد للاتفاقية خلال اجل محدد، و تسليمه لمحضر جلسة مصادقة المجلس الاقليم لكلميم للتمديد، و اخباره  بتلكؤ  ولاية جهة كلميم وادنون بالتأشير على التمديد لاسباب مجهولة و غير مفهومة.

وتضيف نفس المصادر، بأن ممثل الشركة قد اطلع سعد الدين العثماني، بتفاصيل دقيقة عن شروع الشركة بتنفيد بنود اتفاق التمديد بجلب حافلات جديدة، و تم اطلاعه (العثماني) على جميع الادلة التي تتبث بان شركة سهل الصحراء كلميم جادة في تنفيد ما عليها من التزامات لتجويد خدماتها لصالح ساكنة الاقليم، و بأنها عقدت اتفاق مع شركة معروفة على الصعيد الوطني مقرها بالدار البيضاء مختصة بتركيب الحافلات، لتمكينها باكثر من 15حافلة حديثة و مختلفة الاحجام.

وحسب، ذات المصادر، فان ادارة الشركة تستغرب من الحيف الواضح للعيان الذي تتعرض له مند اكثر من 3 سنوات رغم المراسلات الكثيرة التي بعثتها للجهات الوصية، الا انها لا تلاقي اي أذان صاغية، مع التذكير ان الشركة توفر عدد مهم من فرص الشغل بالاقليم في الوقت الذي تعاني فيه المنطقة بطالة مستشرية و التي تحتل المرتبة الاولى وطنيا باعتراف من تقارير رسمية.

وهذا، وتطالب ادارة الشركة من الجهات المعنية، تحمل مسؤولياتها و رفع هذا الحيف الواضح للعيان عن الشركة و التي زادت تداعيات جائحة كورونا من معاناتها مما اثر سلبا عليها و على  عمالها بشكل كبير.

وتجدر الاشارة، ان شركة النقل قامت بتقديم تظلمها الى رئيس الحكومة العثماني خلال زيارته الاخيرة الى مدينة كلميم في إطار مهمة حزبية.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية