أخبار الساعة


التنسيقية الوطنية لعائلات العالقين والمعتقلين بسوريا والعراق تجدد مكتبها وتبسط أهدافها

هبة زووم ـ الرباط
أعلنت مجموعة من عائلات المعتقلين والعالقين والمحتجزين بسوريا والعراق أنها اجتمعت، يوم الأربعاء 15 يناير الجاري، من أجل تجديد مكتب التنسيقية الوطنية التي أطلق عليها اسم اسم التنسيقية الوطنية لعائلات العالقين والمعتقلين المغاربة بسوريا والعراق.

وأكد المجتمعون بأن هذه الخطوة تهدف للمطالبة بإعادة واسترجاع جميع المغاربة المعتقلين والعالقين والمحتجزين بسوريا والعراق، وذلك عبر التدخل لدى الجهات المسؤولة والسلطات بهدف الإسراع بعملية الترحيل.

كما عبر المجتمعون على أنهم سيعملون على المساهمة في كل المبادرات التي تهدف للتعاون مع التنسيقية في تحقيق أهدافها، داعين لضمان المواكبة النفسية والصحية لكل العائدسن والمساهمة في دمج وإعادة تأهيلهم (العائدين) اجتماعيا.

كما دعا المجتمعون إلى تسهيل دمج الأطفال العائدين في المنظومة التربوية والتعليمية، وذلك عبر تسهيل الحصول على الوثائق الإدارية اللازمة.

وفي الأخر انتخب المجتمعون تشكيلة أعضاء المكتب التنفيذي للتنسيقية الوطنية لعائلات العالقين والمعتقلين المغاربة بسوريا والعراق، والتي جاءت على الشكل التالي: عبد العزيز البقالي رئيسا، رشيد الزكاوة نائبا للرئيس، مريم زبرون كاتبة عامة، ياسين أمغان نائبا للكاتب العامة، محمد قرناوي منسقا وطنيا، يوسف الدويبات أمينا للمال، عمار أمدجار نائبا لأمين المال، محمد مرغاد مسؤولا إعلاميا وعبد الغني عويويش مستشارا.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية