أخبار الساعة


رفاق 'علي لطفي' يراسلون لفتيت بخصوص تجاوزات شركة 'فكتاليا' بالناظور ويقررون التصعيد ابتداء من هذا التاريخ

هبة زووم ـ محمد خطاري
قرر المكتب النقابي للمنظمة الديمقراطية للشغل، في بلاغ له توصل موقع هبة زووم بنسخة منه، الإعلان عن معارك نضالية اجتماعية ابتداء من الاثنين 20 يناير 2020 احتجاجا على تجاوزات شركة التدبير المفوض للنقل الحضري "فكتاليا" بالناظور، وذلك لرفضها تنفيد الالتزامات الموقعة عليها في محضر رسمي تحت إشراف السلطات المحلية.

وأكد رفاق "علي لطفي"، في بلاغهم، أنه رغم كل المحاولات والمبادرات الجادة  والمسؤولة التي قام بها الاتحاد المحلي للمنظمة الديمقراطية للشغل بالناضور  ؛من أجل فتح حوار  ومفاوضات  لتنفيذ الالتزامات المنصوص عليها في محضر الاتفاق ؛بمثابة اتفاقية جماعية أولية تستهدف تحقيق السلم الاجتماعي، قررت إدارة  الشركة عكس هذا التوجه النقابي السلمي  اللجوء إلى أساليب الترهيب والتهديد  من خلال توقيف عدد من العمال و الاقتطاعات  من أجور الشهرية للمستخدمين  وصلت  نسب  تفوق 30 في المائة.

وأضاف رفاق "علي لطفي"، في ذات البلاغ، أن حدة هذه الممارسات المنافية لكل القوانين والأعراف والعلاقات المهنية في مجال التدبير المفوض قد زادت، خاصة أمام  صمت واستقالة  السلطات المحلية  ومفتشية للشغل الناضور حول كل  هذه الانتهاكات لحقوق العمال  من طرف شركة أجنبية  للتدبير المفوض  للنقل الحضري  بالناضور الكبرى، حيث كان دفتر التحملات  ينص صراحة  على استغلال الموارد اليد العاملة المغربية وأموال الجماعات المحلية للربح السريع وبكل الطرق ولو على   حساب عرق جبين العمال و المساهمين في الضريبة.


وفي هذا الإطار، يضيف البلاغ، فإن المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل وهو يعبر عن تضامنه  مع شغيلة فيكتاليا للنقل الحضري بالناضور ولحكمة ومسؤولية قيادتها بالناضور  حفاظا على مصالح المواطنين فإنه   يوجه رسالة إلى السيد وزير الداخلية  من أجل التدخل العاجل لدى السلطات المحلية  والجماعات المحلية صاحبة الصفقة ؛  لحمل الشركة الأجنبية  على  فرض احترام دفتر التحملات في التدبير المفوض للنقل العمومي وتوقيف نزيف أساليب استغلال  العمال والعاملات وانتهاك حقوقهم الإنسانية والاجتماعية  لتحقيق أرباحا غير مشروعة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية