أخبار الساعة


فضيحة كورنيش آسفي تدفع 4 جمعيات حقوقية لمراسلة 'لفتيت' و'جطو' والمطالبة بفتح تحقيق في الموضوع

هبة زووم ـ آسفي
راسلت أربعة جمعيات حقوقية بآسفي كل من وزير الداخلية، المجلس الأعلى للحسابات، رئاسة النيابة العامة من أجل فتح تحقيق في مدى احترام دفتر التحملات لمهزلة كرنيش آسفي وترتيب الجزاءات القانونية في حق كل من تبت تورطه في نهب المال العام.

وأكدت كل من الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان، المرصد المغربي لحقوق الإنسان، المركز الوطني للمصاحبة القانونية وحقوق الإنسان والمرصد المغربي للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات، في بلاغ لها توصل موقع هبة زووم بنسخة منه، أنه بعد مواكبتها للتردي الخطير الذي بات يعيشه إقليم آسفي في كافة المجالات حتى صار استثناء بين أقاليم المملكة، مما أجج الوضع وولد احتقانا وتذمرا لدى الساكنة وفعاليات المجتمع المدني، دفعها إلى الترافع الجاد والمسؤول وايجاد حلول لمختلف المشاكل التي تعرفها المدينة.

وأضافت الجمعيات الأربع، في بلاغها، أنه الضجة الكبيرة التي شابت عملية تهيئة كورنيش المدينة، الذي أبان عن غياب روح المسؤولية وتغليب المصالح الشخصية واستشراء الفساد ونهب المال العام، حتم علها كهيئات حقوقية إلى الترافع عن حاضرة المحيط في أفق تشكيل ائتلاف حقوقي جاد ومسؤول متوحد الرؤى والأهداف.

وأدانت الجمعيات الحقوقية المذكورة، في ذات البلاغ، الجهات المسؤولة عن تدبير الشأن المحلي والجهوي فيما يتعلق بالخروقات التي شابت عملية تهيئة كورنيش المدينة.

  كما أعلنت الجمعيات المذكورة، في نفس البيان، عن دعمها لكل الأشكال الاحتجاجية التي ستخوضها فعاليات المجتمع المدني مع تسطير برنامج نضالي تصعيدي لمواجهة لوبيات الفساد بآسفي، مع دعوتها الهيئات المنتخبة والسلطات الوصية والفعاليات السياسية الساهرة على تدبير الشأن المحلي بالإقليم لتحمل مسؤولياتها تجاه هذا الوضع المزري الذي آلت إليه آسفي.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية