أخبار الساعة


من جديد العقارب تواصل حصد أرواح أطفال المغاربة ووزير الصحة في دار غفلون

فهد الباهي ـ إيطاليا
علمت "هبة زووم" من مصادر محلية بضواحي "الفقيه بنصالح" أنه، يوم أمس الثلاثاء 09 يوليوز الجاري، لسعت عقرب طفلة تبلغ من العمر سنتين، وهو ما عجل بوفاتها حسب مصدرنا، كون المستشفى الذي تم نقلها إليه لا يتوفر على الأمصال المضاد لسم العقارب.

وتعتبر هذه الحالة الثالث من نوعها في مدة زمنية قصيرة جدا، بعد الطفلة دعاء من مدينة زاكورة، والشيخ السبعيني بضواحي مدينة أكادير، الذين كانوا ضحايا لسعات العقارب، إلى أن جاء الدور على الطفلة ذات الربيعين يوم أمس الثلاثاء، ولا ندري ما تخبؤه الأيام القادمة.

ويشار أن وزير الصحة "الدكالي" خرج قبل أيام قليلة ببلاغ توضيحي للرأي العام، يقول: أن الأمصال المضادة لسم العقارب غير موجودة حاليا على مستوى العالم، ونصح المغاربة بأخذ الحيطة والحذر.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية