أخبار الساعة

في ضربة موجهة للمغرب.. هكذا تحاول الإمارات السيطرة على مساجد فرنسا

هبة زووم ـ الرباط
يبدو أن الأزمة بين أبو ظبي والرباط ستزيد مع توالي الأيام، حيث قررت دولة الإمارات مزاحمة المغرب في مساجد المدن الفرنسية الكبرى، خصوصا في باريس وليون.

وفي هذا السياق، لا حظ المتابعون للشأن الديني بفرنسا تواجد العشرات من الأئمة المصريين المرتبطين بجهاز المخابرات الإماراتي والمصري، في شهر رمضان، بالعديد من هذه المساجد.

وفقا لمصادر مطلعة لموقع "MI" المقرب من دوائر الاستخبارات الفرنسية، الذي أورد الخبر، فإن الأمراء الإماراتيين يودون القضاء على تأثير الأئمة المالكيين، وهذا يعني، شن الحرب على المغاربة الذين يحكمون قبضتهم على هذه المساجد، وأيضا محاربة أئمة موالين للنهضة التونسية.

بعض شخصيات الإسلام المعروفة في فرنسا استسلمت للإمارات كمحمد بشاري، الذي كان سابقا مواليا لقطر، بالإضافة إلى خليل مرون أو كمال قبطان، يضيف الموقع المذكور.

ومن شأن هذا المستجد أن يؤثر على العلاقات المغربية ـ الإماراتية، التي تعرف أزمة كبيرة في الآونة الأخير، خصوصا في ظل تصاعد الهجمات الإماراتية على المصالح المغربية في عدة دول، وكان آخرها التحرك المريب لحكام أبو ظبي بدولة السينغال.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية