أولى ضحايا 'الفياغرا النسائية'.. تناولتها ومارست الجنس وماتت في سيارة أجرة

هبة زووم - متابعات
في واقعةٍ صادمة، لقيت سيدة مصرية مصرعها، عقب تناولها الفياغرا النسائية، وممارستها الرذيلة مع أحد الأشخاص، حيث عُير على جثتها داخل سيارة تاكسي، في حيّ السيدة زينب بالقاهرة.

وكانت وزارة الصحة المصرية أعلنت موافقتها على تداول عقار “الفياجرا النسائية” في الأسواق، لعلاج البرود الجنسي لدى النساء.

وفي التفاصيل، قدّم سائق سيارة أجرة بلاغاً أفاد فيه أن شخصا ومعه سيدة استقلا السيارة، وأثناء سيره بالطريق فوجئ بوفاة السيدة التي بصحبة السائق، حيث انتقل رجال المباحث لمكان الواقعة، وتم القبض على الشخص الذي كان برفقة المتوفاة.

واعترف المتهم أمام رجال المباحث، أنه أقام علاقة جنسية آثمة مع المتوفاة مقابل حصولها منه على 200 جنيه، وأثناء ممارسة الرذيلة معه داخل شقته، تناولت المتوفاة عقاقير طبيبة قالت له أنها فياغرا نسائية.

وأضاف المتهم أنه عقب انتهاء ممارسة الرذيلة مع المتوفاة، قام باصطحابها واستقل سيارة أجرة لتوصيلها إلى أهلها، ولكنه فوجئ بأنها لا تتحرك داخل التاكسي وتوفيت.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية