على هامش الحوار الاجتماعي… فايسبوكيون ينتقدون القيادات النقابية وهكذا وصفوها

فهد الباهي - إيطاليا
عبر مجموعة كبيرة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن سخطهم على ممثلي الطبقة العمالية بالنقابات الأكثر تمثيلية...، كونهم شيوخ وتجاوزت أعمارهم الستين والسبعين إلى الثمانين سنة، وهو اعتبروه فضيحة القرن وغير مقبول بالمرة.

وانطلقت الانتقادات على هامش انطلاق الحوار الاجتماعي بين الحكومة والنقابات الأكثر تمثيلية، حيث أكد الرواد أن نفس الوجوه النقابية التي ظلت في مكانها، لا يمكنها أن تقدم اي جديد للطبقة العاملة.

هذا، وقال الرواد في تعليقاتهم المتباينة ساخرين، واش محشموش قدام إنجازات "جاستين ترودو" رئيس كندا الشاب...، ورد أخر: والعفريت ديال "إمانويل ماكرون"، لي مسير الجمهورية الفرنسية...، وعلق ثالث ساخرا: الكراسي إلتسقت بمؤخراهم أعذروهم...، وجاءت باقي التعليقات على هكذا النحو.

وفي سياق متصل، يلاحظ أن المشهد السياسي والنقابي في المغرب تقوس ظهره ولم يعد قادرا حتى التوكؤ على العكاز، هذا في ظل إقبار طموحات الشباب وعدم إعطائهم الفرصة لتحيين وتشبيب القطاعات... ومعها المشهد السياسي والنقابي بالمغرب.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية