التليدي يدعو قيادة حزب العدالة والتنمية لاستعادة ''بنكيران'' قبل فوات الأوان

هبة زووم ـ أبو العلا
أكد "بلال التليدي" عضو المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" على أن الوقائع أثبتت أن التقدير السياسي لقيادة العدالة والتنمية كان خاطئا".

ودعا التليدي قيادة الحزب إلى التقاط رسالة مؤتمر التقدم والاشتراكية الأخير، حيث صمد الحزب والتف حول قيادته وقاوم البلاغات والسياسات والتخويف والحرب الإعلامية.

واعتبر "التليدي"، في ذات التدوينة" أن تخلي حزب المصباح عن قيادته الرمزية وانخراطه في أجندة التوافق غير المتكافئ والاستسلام لاطروحة الخوف والمحافظة وعدم الانتباه إلى مؤشرات إنهاء الدور أدت بهذه القيادة لمواجهة تحديات تجييش الشارع ضد المشروع بكل الوسائل الخبيثة.

وشدد القيادي المصباحي على أن الوقت لا يزال أمام قيادة الحزب لاستعادة المبادرة والعودة للصواب والمصالحة مع القيادة الرمزية وإعادة بناء القيادة بمنطق الاستيعاب وتقوية الصف.

وهذه هي تدوينة "بلال التليدي" كما جاءت على صدر صفحته:

قبل فوات الاوان
أثبتت الوقائع ان التقدير السياسي لقيادة العدالة والتنمية كان خاطئا....تخلى الحزب عن قيادته الرمزية وانخرط في أجندة التوافق غير المتكافئ والاستسلام لاطروحة الخوف والمحافظة وعدم الانتباه إلى مؤشرات إنهاء الدور فانتهى الأمر بهذه القيادة لمواجهة تحديات تجييش الشارع ضد المشروع بكل الوسائل الخبيثة.....

رسالة مؤتمر التقدم والاشتراكية تحتاج للالتقاط...ماذا حصل بعد أن صمد هذا الحزب والتف حول قيادته

وقاوم البلاغات والسياسات 
والتخويف والحرب الإعلامية

الوقت لا يزال أمامكم لاستعادة المبادرة...

عودة للصواب ومصالحة مع القيادة الرمزية وإعادة بناء القيادة بمنطق 
الاستيعاب وتقوية الصف

قبل فوات الاوان

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية