كيف تتخلص و تخلص اطفالك من الربو

هبة زووم - ليلى البصري

ينزعج المصابون بالربو كثيرا و ينزعج الاهل حينما يعلمون بإصابة أحد ابنائهم به... فالربو الشعبي أو حساسية الصدر؛ هو نوبات من التضيق والتهيج في القصبات مترافقة مع حدثية التهابية مناعية مما يؤدي إلى شعور المصاب بضيق النفس و سعال أحيانا مصحوب بصفير في الصدر و زيادة المفرزات القصبية.

ربو الاطفال

معظم حالات ربو الأطفال تشاهد في السنوات الأولى من العمر ويسمى بـ”الربو الكاذب” لأنه نادراً ما يستمر الربو مع الطفل عندما يكبر لأن الطفل كلما نما ينمو معه القفص الصدري وتنمو الشعب الهوائية فيتغلب إلى حد كبير على هذه الحساسية ولذلك فإن معظم الأطفال تخف الحساسية لديهم عند سن البلوغ إذ يتحسنون تدريجياً مع اتساع و زيادة نمو الشعب الهوائية لديهم.
إلا أن عنصر الاستعداد يظل موجوداً رغم اختفاء الأعراض، لذا ننصح مريض الربو الشعبي أو حساسية الصدر بالابتعاد عن كل ما  يهيج هذا الاستعداد الذي يظل كامناً حتى يأتي ما يهيجه.

لكل هؤلاء الأهالي المنزعجين أقول: هناك وصفة بسيطة جدا و فعالة جداً في التخفيف من حدة الربو بشكل كبير… بل و القضاء عليه نهائيا إذا تمت المداومة عليها، و هي تصلح للكبار كما الصغار و ليست لها اي أضرار جانبية، كما يمكن أن تستخدم كمقوي للمناعة… بحيث تعطي للجسم القدرة على مقاومة العدوى و محاربة أمراض البرد بكل أنواعها، كما انها أغنت الكثيرين عن استعمال البخاخ.

المكونات


لتر من زيت الزيتون البكر
حفنة من الزعتر (خليط من البري و الجبلي)
عدد 7 كرات (المقصود بالكرة الرأس كاملا و ليس فرعا منه) من الثوم البلدي (وردي القشرة)

الطريقة

يقشر الثوم و يبشر ثم يوضع جانبا
يوضع الزيت داخل وعاء قابل للطهي، ثم يسخن على نار هادئة جدا (لا يجب أن يصل الى درجة الغليان)، ثم يسقط الثوم بداخله و يقلب بأداة خشبية حتى يذبل (لا يجب للثوم أن يقلى بل يذبل فقط و دائما على نار هادئة جدا) بعد ذلك تفرك حفنة الزعتر فوق خليط الزيت تقلب جيداً ثم يرفع الوعاء عن النار، يغطى و يترك حتى تعتدل حرارته.
يُصب الخليط بأكمله داخل قارورة زجاجية نظيفة و معقمة، من الأفضل أن تكون من النوع المعتم او المظلم.

طريقة الإستعمال

من الأفضل أن تصفى الكمية المراد استخدامها خلال أسبوع، توضع في قارورة شراب (sirop) من النوع المعتم،نظيفة و معقمة، و يترك باقي الخليط في القارورة، في مكان مظلم.

للأطفال من شهرين الى ستة أشهر


في الحالات الشديدة، يعطى الطفل بضع قطرات من الزيت المصفى من الخلطة، ثلاث مرات في اليوم، و يتم دهن كل من الصدر و بين الكتفين في منطقة الظهر و كذلك الجبين و العنق و الأذنين و الأنف، بالليل قبل النوم (يستحب تدفئة الزيت قليلا قبل استخدامه و عدم تشغيل المكيف).
و في الحالات العادية، يعطى الطفل بضع قطرات من الزيت صباحا و مساءً، و يتم دهن نفس المناطق المذكورة أعلاه، مرة واحدة قبل النوم مباشرة.
يستغنى عن الدهان عند تحسن الحالة، و كذلك في حالة استخدام الوصفة كوقاية.

سبعة أشهر الى سنتين

في الحالات الشديدة، يعطى الطفل مقدار نصف ملعقة صغيرة من الزيت المصفى من الخلطة مرتين في اليوم، و يتم دهن المناطق المذكورة أعلاه مرتين في اليوم صباحا و مساءً، أما في الحالات العادية، فيعطى الطفل مقدار نصف ملعقة من الزيت، و يدهن مرة واحدة في المساء قبل النوم مباشرة.
يستغنى عن الدهان عند تحسن الحالة، و كذلك في حالة استخدام الوصفة كوقاية.


سنتين فما فوق

في الحالات الشديدة، يعطى الطفل مقدار ملعقة صغيرة من الزيت المصفى من الخلطة مرتين في اليوم، و يدهن مرتين في اليوم، و في الحالات العادية، مرة واحدة فقط.
يستغنى عن الدهان عند تحسن الحالة، و كذلك في حالة استخدام الوصفة كوقاية.

الكبار و المسنون

في الحالات الشديدة، يتم تناول ملعقة صغيرة ثلاث مرات في اليوم مع الدهن مرة واحدة قبل النوم، و في الحالات العادية، ملعقة مرتين في اليوم.

يستغنى عن الدهان عند تحسن الحالة، و كذلك في حالة استخدام الوصفة كوقاية.
هذه الوصفة المجربة تصلح للكبار و الصغار، حتى الذين لا يشتكون من الحساسية او أعراض البرد يمكنهم استخدامها كوقاية، فهي ترفع من مناعة الجسم، و تحول دون الإصابة بامراض البرد و خصوصا المعدية منها.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية