أخبار الساعة

تطوان: تعرض محل تجاري لبيع المواد الغذائية للسرقة على يد مجهولين في عز الحجر الصحي

تطوان ـ حسن لعشير
تعرض محل تجاري مخصص لبيع المواد الغذائية، الواقع بشارع عبد الكريم الخطابي وبالضبط قبالة الملحقة الإدارية "سيدي طلحة"  وذلك ليلة الٱحد 22 نونبر من السنة الجارية للسرقة.

ففي ظرف أسبوع واحد وقعت ثلاث عمليات سطو على محلات تجارية لبيع المواد الغذائية، حيث تعرض محل تجاري للسرقة بباب النوادر، كما تعرض محل تجاري أخر بحي المصلى القديمة بنفس العملية على يد مجهولين وأخرها هذه العملية الإجرامية التي استهدفت هذا المحل الواقع بشارع عبد الكريم الخطابي، قبالة الملحقة الإدارية سيدي طلحة، من طرف مجهولين.

وأفاد مقربون من صاحب المحل في تصريح لهم بأن الواقفين وراء السرقة، أقدموا على ثقب الجدار من الخلف، حتىى تمكنوا من السطو على هذا المحل المستهدف. وحسب مصادر محلية تفيد أنه تم السطو على مبلغ مالي مهم ، وألة تسجيل الكاميرا ، خشية افتضاح فعلهم الاجرامي.

كما تجدر الإشارة إلى أن المحل التجاري المستهدف يجاور الملحقة الإدارية "سيدي طلحة"، بشارع عبد الكريم الخطابي، والذي يعد من بين الشوارع المهمة بمدينة تطوان، السؤال العريض، ٱين هي السلطة المحلية التي تسهر على تنفيذ إجراءات الحجر الصحي الذي قررته الحكومة !؟ فمن الواجب أن تكون دوريات السلطات المحلية حاضرة بقوة ، لتنفيذ إجراءات الحجر الصحي على أحسن وجه.

وأضافت المصادر ذاتها أن صاحب المحل التجاري الذي استهدف المسمى (رش ) ، تقدم بشكاية في الموضوع الى مصالح الأمن ، حيث انتقلت عناصرها الى عين المكان ، وباشرت تحرياتها الميدانية ، لفك خيوط هذه الجريمة واعتقال المتورطين فيها.

وأصبحت ظاهرة السطو على ممتلكات عباد الله في خطر بهذه المدينة ، لاسيما أن الأساليب المعتمدة لدى الفاعلين جد متطورة، تتجلى في اعتمادهم على ثقب الجدار وبشكل هادئ دون حدوث إزعاج بالنسبة للمجاورين ، ودون الولوج إلى قصد الأبواب.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية