صفرو.. تحرش بفتيات كن في رحلة ينتهي بجريمة قتل بشعة وهذه التفاصيل

رشيد كداح ـ صفرو
إستفاقت ساكنة إقليم صفرو على وقع جريمة بشعة، منتصف ليلة السبت 11 يناير 2020، راح ضحيتها شاب يافع ينحدر من  مدينة الدار البيضاء بعين السبع.

وفي التفاصيل، بدأت القضية عندما قام ما يفوق 60  شاب وشابة برحلة قادتهم للمناطق الأطلسية، وأثناء وقوفهم واستراحتهم في مقهى بطريق بولمان بدأ التشنج بين الضحية الذي كان ضمن المجموعة مع شابين في حالة سكر إثر محاولتهم التحرش بإحدى الفتيات.

وتصاعدت الأمور بين هذه الأطراف، حيث حال تدخل رجال الأمن دون أن تتطور الأمور إلى ما لا تحمد عقباه، حيث فر مرتكبا الجريمة وبقيا متربصين بالمجموعة.

وبعد ذلك تنقلت الحافلات التي تقل المجموعة إلى فندق بمركز صنهاجة للمبيت، ليتفاجأ الضحية ومن معه بسيارة من نوع "ميرسيديس" قام سائقها بدهسه بسرعة إنتقامية أمام محل حديث لبيع مواد البناء قرب الفندق.

ولم يكتف السائق بذلك، بل حاول مرة أخرى توجيه السيارة نحو المجموعة بغرض دهس الجميع، إلا أنه صادف مقاومة البعض منهم الذين رشقوا السيارة بالحجارة ليلوذ بالفرار.

وتلقى الضحية ضربة خطيرة بعد أن اصطدم بالواجهة الأمامية للسيارة، التي رمته لأمتار عديدة سقط بعدها جثة هامدة بعين المكان، ليتم نقله لمستودع الأموات.

وفور علمها بالحادث، حل بعين المكان الدرك الملكي للبهاليل، حيث تم فتح تحقيق في زروف وملابسات القضية، وذلك بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

وفي سياق متصل، أكدت مصادر موثوقة، أن رجال الدرك الملكي تمكنوا، صباح يوم أمس الأحد 12 يناير 2020، من اعتقال مرتكبي الجريمة والتحقيق معهم لتقديمهم أمام أنظار النيابة العامة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية