مؤذن بين يدي العدالة للاشتباه في اغتصابه فتاة  قاصرا بتارودانت

تارودانت ـ عبد الحليم الحيول

اعتقلت مصالح الدرك الملكي بمركز إغرم  بتارودانت، صبيحة أمس الإثنين، شخصا ووضعته  تحت تدابير الحراسة النظرية ، للإشتباه  في تورطه في هتك عرض فتاة قاصر.

و كشفت المصادر، أن والدة الفتاة تقدمت بشكاية إلى الدرك الملكي تتهم فيها مؤذنا بأحد مساجد الجماعة باغتصاب  ابنتها ذات 17 سنة، حيث استغل غياب أفراد العائلة عن منزله، و قام بالإنفراد بها و ممارسة الجنس عليها بـ"القوة وبطرق شاذة".

ذيول القضية تعود إلى يوم 27 فبراير، تبعا لذات المصادر، حين تم ضبط  الجيران “المشتبه به”، وهو متزوج وأب لثلاثة أبناء، من طرف أحد الجيران، رفقة الفتاة القاصر، وقام بفضح أمره  في الدوار، ليسارع بعدها المؤذن في محاولة منه للتستر على الفضيحة التي انتشرت بين الدواوير لطلب الزواج من الفتاة القاصر.

و أضاف نفس المصدر أن المؤذن، طلب الزواج من القاصر، إلا أن والدتها رفضت ذلك و أصرت على المتابعة القانونية للمشتبه به.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية