أخبار الساعة


بنكيران يرفض أن يقارن بحكومة العثماني وهذا ما قاله عن سبب صمته وغيابه عن الساحة

هبة زووم ـ الرباط
رفض عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة السابق أن يضع مع حكومة سعد الدين العثماني في سلة واحدة، رغم أن حزب المصباح هو قائد الحكومة في نسختيها الأولى والثانية.

وأكد بنكيران، الذي كان يتحدث مساء يوم أمس السبت في لقاء نظمته "مبادرة تيزي" بجامعة محمد السادس للصحة في الدار البيضاء، على ضرورة محاسبة كل حكومة على حدة، حيث قال: "العثماني هو العثماني وبنكيران هو بنكيران".

وأضاف الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، في نفس التدخل، قائلا: "من الإنصاف أن تحاسب كل حكومة وحدها، وأنا أعتز بأمرين مهمين: أولهما أنه بعد خمس سنوات دار لي الشعب المغربي الكاشي وأعطاني 125 نائبا برلمانيا، والملك لما أعفاني أشاد بعملي، والمغاربة ما زالوا على العموم يكنون لي الود".

وأرجع بنكيران غيابه عن الساحة وصمته لأسباب شخصية وحزبية، حيث قال: "منذ مدة وأنا ألتزم الصمت، ولا أستجيب لأي لقاء أو محاضرة أو ندوة لأسباب شخصية وحزبية، لكني أقدر مبادرة تيزي لكون شبابها يخدمون البلاد".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية