أخبار الساعة

حرب المواقع بدأت بالعيون.. الرزمة غاضب من الطالبي وحزب الأحرار والجماني يناور وولد الرشيد يراقب

هبة زووم ـ العيون
أشعل قرار التجمع الوطني للأحرار باعتبار منصب المنسق الجهوي لحزب الحمامة بجهة العيون الساقية الحمراء شاغرا حرب التموقع داخل الرقعة السياسية بجهة العيون.

طريقة تصريف الخبر من طرف الطالبي العلمي، الذي أثبتت هذه الحركة بأنه يجهل التضاريس السياسية للصحراء، تؤكد مصادرنا قد أغضبت البرلماني "الرزمة" المنسق الجهوي للحزب الحالي، والذي كان حاضرا في اللقاء الذي عقده المكتب السياسي لحزب الحمامة بفندق "وزير بالم" بكلميم نهاية الشهر الماضي.

وأضافت مصادر هبة زووم أن الرزمة قد طلب الدعم والمساندة من رئيسة جهة كلميم واد نون والقيادية "مباركة بوعيدة، كونه ينتمي إلى قبيلتها (أيت لحسن)، وهو ما لم تستجب له هذه الأخير، مما دفعه إلى إعادة حساباته.

وفي سياق متصل، أكدت مصادرنا أن إبعاد الرزمة أملته المفاوضات السرية التي يقودها حزب "أخنوش" مع آل الجماني من أجل التحاقهم بحزب الأحرار في الانتخابات المقبلة، وهو ما حصل فيه تقدم كبير، حيث اتفقا الطرفين على تسمية محمد سالم باهية رئيس المجلس الاقليمي لطرفاية منسقا جهويا بجهة العيون الساقية الحمراء.

وأضافت مصادرنا أن أخنوش يراهن على عائلة آل الجماني للدخول بقوة إلى مدينة العيون وإنهاء سيطرة ولد الرشيد عليها، خصوصا وأن عائلة الجماني خسرت في الانتخابات السابقة مقعد العيون بصعوبة، وكادت تهدد عرش آل الرشيد لولا أصوات جماعة المرسى التي رجحت كفة ولد الرشيد.

وأمام هذه التطورات، تضيف مصادرنا، أن البرلماني الرزمة لم يقف مكتوف الأيدي، والذي بالمناسبة أبوه برلماني باسم حزب العدالة والتنمية، حيث عقد لقاء سريا مع الاستقلالي ولد الرشيد، والذي يطمح (ولد الرشيد) بأن تكون له اليد الطولى بالجهات الثلاث للصحراء، من أجل ترشحه (الرزمة) باسم حزب الميزان في التشريعيات القادمة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية