أخبار الساعة


حرب الاختصاصات بين ''أمزازي'' والوزير المنتدب في  التعليم العالي تدفع وزير التعليم لتحويل ''اعويشة'' إلى وزير شبح

هبة زووم ـ الرباط
ذكر مصدر مطلع، أن سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والتكوين المهني والبحث العلمي، يرفض ترك مساحات للتحرك لادريس عويشة الوزير المنتدب المكلف بالتعليم العالي، الذي أضحى وزيرا شبحا يتقاضى أجرة شهرية بدون أداء مهامه الوزارية.

ويسعى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لتحويل ادريس عويشة الذي كان يشغل منصب رئيس جامعة الأخوين بإفران إلى موظف كبير داخل القطاع الوزاري يوقع على بعض قرارات معادلة الشهادات الجامعية ويمارس إختصاصات ثانوية.

وعقد سعيد أمزازي يوم أمس الجمعة اجتماعا مع بعض الأساتذة الجامعيين بجامعة سطات، تم خلاله تحريضهم ضد ادريس عويشة، معتبرا أن استوزار ادريس عويشة من طرف "جهات" وبدون أي غطاء حزبي، وهو الذي كان يشغل منصب رئيس جامعة الأخوين، يأتي في إطار مخطط ضرب مجانية التعليم العالي وخوصصته عبر القانون الإطار لمنظومة التربية والتكوين، وذلك لما له من تجربة في قطاع التعليم العالي الخاص وعلاقاته مع المستثمرين في القطاع لتنويع مصادر تمويله.

وكانت بعض المصادر قد نسبت لسعيد أمزازي الوقوف وراء قضية احتجاج طلبة جامعة سطات على الرئيسة الجديدة لجامعتهم، والذين طالبوها (الطلاب) بـ"الإنصات للطلاب والتواصل الجاد والمسؤول مع كافة الطلبة والمكونات والفصائل الطلابية، وأن الجامعة للعلم وليست لرعاة العدمية ودعاة الفوضى والعبث والدفاع عن المصالح الخاصة".

وأشار المصدر نفسه إلى أن سعيد أمزازي يرفض تفويت إختصاصات التوقيع على اتفاقيات الشراكة والتعاون ومقترحات التعين في المناصب العليا، ومنعه من الإقتراب من تعيين عمداء ورؤساء الجامعات، أو إجراء أي صفقة بشكل منفرد.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية