أخبار الساعة


سكوب.. استقالة اليوسي تحشر ''لعنصر'' في الزاوية وخروج ''أمسكان'' من الحزب يسقط آخر أوراق التوت عنه

علي كوكبي ـ الرباط
أصبح المتابع للشأن الحزبي بالمغرب يجمع على أن المشهد السياسي أضحى أكثر سريالية من سريالية بروتون زعي السريالية وبيكاسو ودالي، ذلك أن العبتية أصبحت تسري على الوضعية التنظيمية والسياسية والفكرية على جميع الهيئات السياسية ببلادنا.

وفي هذا الإطار، يدخل ما حدث مؤخرا باجتماع المكتب السياسي للحركة الشعبية أو باجتماع شبيبته والذي شكل مادة دسمة للصحافة بشتى أنواعها، حيث أكد من حركي أصيل أن ما حدث لا يرتبط بالثوابت الحركية ولا بتأهيل الحزب ولا هم يحزنون، بل يدخل في إطار دسائس الاستوزار ومناصب الدواويين والامتيازات غير المستحقة، وهو ما جعل الحركة تتحول إلى بؤرة لجميع أشكال وأصناف البؤس السياسي.

واعتبر مصدر مطلع أن هذه الوضعية بالبيت الحركي دفعت العديد من الأطر الكفئة ووزراء سابقين كالماعوني والطالبي وبوطالب وغيرهم كثر للابتعاد عن الحزب.

وأكد مصدرنا المطلع أن نجل أحد مؤسسي الحركة الشعبية "موح اليوسي" قد وضع استقالته بمكتب لعنصر، حيث لم يجرؤ المكتب السياسي لا على قبولها ولا على رفضها لوزن الرجل التاريخي بالحركة لعقود.

وفي خبر متصل، أضاف مصدرنا المطلع أن نائب الأمين العام "أمسكان" قد وضع استقالته هو الآخر على مكتب "امحند العنصر"، كونه لم يعد قادرا على استنشاق الروائح الحركية، التي وصفها مصدرنا بـ"الكريهة".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية