الحركة الشعبية تعقد اجتماعا لمكتبها السياسي وهذا ما قاله ''لعنصر'' عن مشاورات التعديل الحكومي

هبة زووم ـ محمد ستاشني
عقد المكتب السياسي للحركة الشعبية إجتماعه العادي، يوم الخميس 03 أكتوبر 2019، برئاسة محند العنصر الأمين العام للحزب، خصص لاستعراض مستجدات الحقل السياسي الوطني إلى جانب قضايا تنظيمية تهم الحزب ومنظماته الموازية.

وأحاط "محند لعنصر"، في هذا الاجتماع، المكتب السياسي علما بما وصلت إليه المشاورات بشأن التعديل الحكومي المرتقب، والمؤطر بمرجعية الخطابين الملكيين الساميين بمناسبة عيد العرش وذكرى ثورة الملك والشعب.

وخلص الإجتماع، حسب ما جاء في بلاغ توصل موقع هبة زووم بنسخة منه، إلى تأكيد انخراط حزب الحركة الشعبية في هذه الدينامية الهادفة إلى إغناء الحقل المؤسساتي الوطني عموما بمزيد من الكفاءات والخبرات لضمان النجاعة والحكامة الجيدة في تدبير الشأن العام للبلاد.

كما تداول المكتب السياسي، حسب ذات البلاغ، في التدابير المتخذة لإنجاح الدخول البرلماني و تعزيز دور الفريقين الحركيين بالمؤسسة التشريعية، المقبلة على المناقشة والمصادقة على مجموعة من المشاريع القانونية ذات الأهمية مؤسساتيا واقتصاديا واجتماعيا وثقافيا.

وبخصوص الشأن الحزبي، توقف المكتب السياسي عند البرنامج المعتمد لاستكمال الهيكلة الجهوية والإقليمية للحزب، وكذا الترتيبات المتخذة لاستكمال هياكل منظمتي النساء الحركيات والشبيبة الحركية المقبلتين على عقد مجلسيهما الوطنيين يومي 5 و6 أكتوبر الجاري، كما تم الإتفاق في إطار الإشعاع والتأطير على عقد منتدى للكفاءات الحركية في غضون الأيام المقبلة حول البعد الجهوي والنموذج التنموي الجديد.

وفي إطار تفعيل عمل الأقطاب المنبثقة عن المكتب السياسي، تم تقديم عرض مفصل حول خلاصات اجتماع لجنة الإعلام والتواصل والمتمثلة في الخطوات المتخذة لبلورة مشروع الاستراتيجية التواصلية للحزب بغية تجويد الأداء الحزبي في هذا المجال الحيوي والاستراتيجي بمختلف مكوناته وأنواعه.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية