كلمة 'البسالة' تفجر جلسة الأسئلة الشفوية بالبرلمان ورئيس الفريق الاشتراكي يصف ما يقع بـ'العبث'

هبة زووم - الرباط
فجرت كلمة "البسالة" جلسة الأسئلة الشفوية، يوم أمس الإثنين 5 نونبر الجاري بمجلس النواب، وذلك بعد اتهام رئيس الفريق الإستقلالي لـ"محمد بنعبد القادر"، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، باستعمال هذا اللفظ.

وحاول "محمد أوزين"، الذي كان يسير الجلسة، تهدئة الوضع، حيث أكد للجميع أن الوزير لم يتفوه بكلمة "البسالة"، مما حذا بـ"عبد اللطيف وهبي" و"بوانو" إلى التدخل كذلك، في الموضوع.

وأمام هذا اللغط، لم يجد "شقران إمام"، رئيس الفريق الإشتراكي بمجلس النواب، بدا من التدخل، حيث طلب نقطة نظام لينتفض ويصف ما وقع بالعبث وبالبحث عن صنع الفرجة وحدث من لاشيء، على حد تعبيره.

وذكر "شقران"، الجميع بأن جلسة الأسئلة جلسة دستورية "ويجب أن نحترم بعضنا البعض"، مؤكدا أن الجلسة مسجلة ويمكن الرجوع للتسجيل للتأكد مما وقع.

بالمقابل، اعتبر مجموعة من البرلمانيين ما قام به "نور الدين مضيان" سلوك مستفز واتهام باطل للوزير المذكور، الأمر الذي أكده مسير الجلسة عندما قال إنه لم يسمع كلمة "البسالة"، فيما استغرب برلمانيون آخرون، مساندة "وهبي" لـ"مضيان" رغم اعترافه (وهبي) بعدم سماع لفظ "البسالة".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية