في تطور لافت… الحكم على 18 مهاجرا بالسجن النافذ بالمغرب لاقتحامهم سياج سبتة

هبة زووم - الرباط
في تطور لافت، قضت المحكمة الابتدائية بمدينة تطوان، مساء الإثنين، بالحبس النافذ لمدة شهرين وغرامة قدرها 500 درهم ، بحق 18 مهاجرا إفريقيا.

وتأتي هذه الأحكام، الأولى من نوعها بالمغرب في حق مهاجرين، على خلفية اقتحام للسياج الحدودي الفاصل مع مدينة سبتة المحتلة، في غشت الماضي، حيث توبعوا بتهم "استعمال العنف ورشق القوات العمومية واستعمال السلاح الأبيض".

ومعلوم أنه في 22 غشت الماضي قام  نحو 120 مهاجرًا باقتحام السياج الحدودي مع سبتة، من أجل الوصول إلى جارة الشمالية.

وقامت السلطات الإسبانية بإعادة مجموعة تتكون من 116 مهاجرا الى المغرب عقب عملية الاقتحام، بموجب اتفاق يجمع البلدين منذ 1992، لتتم محاكمتها بالمغرب.

ولم يعرف على الفور مصير بقية المهاجرين الذين جرى تسليمهم للمغرب، كما لم تعلن عن جنسياتهم، غير أنهم ينتمون في الأغلب لدول جنوب الصحراء.

وتأتي هذه التطورات الجديدة، في ظل تزايد الضغوطات الأوروبية على المغرب من أجل عمل المغرب على منع موجات الهجرة إلى الجارة الشمالية ولعب دور الدركي، وهو الشيء الذي يرفضه المغرب.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية