صادم.. عشرات القتلى ومئات الجرحى في سلسلة هجمات ضربت سريلانكا

هبة زووم ـ وكالات
قالت وسائل إعلام محلية إن ما لا يقل عن 185 شخصا قتلوا وأصيب آخرون في سلسلة تفجيرات بسيريلانكا، فيما أعلنت الحكومة حظرا فوريا للتجوال.
 
كما أعلنت حكومة سريلانكا حجب مواقع التواصل الاجتماعي الرئيسية وخدمات التراسل.
 
ووقع انفجاران في كنيستين خلال قداس عيد الفصح، على ما أفاد مسؤول في أحد مستشفيات العاصمة كولومبو.

وقال المسؤول في مستشفى كولومبو الوطني، طالبا عدم كشف هويته: "تلقينا ثمانين شخصا وثمة المزيد يصلون تباعا"، وقد وقع أحد الانفجارين في شمال العاصمة، والثاني في نيغومبو إلى شمالها، وفق الشرطة.

وقال متحدث باسم الشرطة إن تفجيرات استهدفت ثلاث كنائس وثلاثة فنادق، ولاحقا أعلنت الشرطة مقتل شخصين في انفجارين جديدين بالعاصمة كولومبو، ليصل المجموع إلى ثمانية انفجارات متسلسلة، كما قتل في الانفجار الثامن ثلاثة من الشرطة.
 
وقالت الشرطة إنه في كنيسة سانت سيباستيان في كاتوابيتيا شمالي كولومبو، سقط أكثر من 50 قتيلا وأوضحت صور جثثا على الأرض ودماء على المقاعد الخشبية وسقفا مدمرا.

وذكرت تقارير إعلامية أن 25 شخصا قُتلوا في هجوم على كنيسة في باتيكالوا بالإقليم الشرقي.

واستهدفت الهجمات أيضا ثلاثة فنادق هي شانجراي-لا كولومبو وكينجسبري وسينامون جراند كولومبو. ولم يتضح بعد إن كانت الهجمات على الفنادق قد أسقطت قتلى، فيما قال مسؤولون إن 35 أجنبيا من بين القتلى.

ودعا رئيس الوزراء رانيل ويكرمسينغ إلى اجتماع لمجلس الأمن الوطني في مقره في وقت لاحق الأحد.

وقال في تغريدة "أدين بشدة الهجمات الجبانة على شعبنا اليوم. أدعو كل المواطنين في سريلانكا إلى البقاء موحدين وأقوياء خلال هذه المحنة المأساوية".

وأضاف رئيس الوزراء "أرجوكم تجنبوا نشر التقارير غير المؤكدة والتكهنات. الحكومة تتخذ خطوات فورية لاحتواء الموقف".

ونشرت كنيسة سانت سيباستيان صورا لدمار داخل الكنيسة على صفحتها على فيسبوك أظهرت أيضا دماء على المقاعد الخشبية والأرض وطلبت الكنيسة المساعدة من الناس.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية