أخبار الساعة

الصويرة: الحبس النافذ لسائق حافلة انقلبت بسميموا وخلفت عددا من الضحايا

هبة زووم ـ الصويرة
أدانت المحكمة الإبتدائية بالصويرة، سائق حافلة النقل العمومي، بالحبس النافذ وغرامة مالية، بعد ثبوت مسؤوليته في حادث السير المميت الذي وقع بداية شهر شتنبر الجاري، بين جماعة تمنار وسميمو بإقليم الصويرة.

وقضت المحكمة على سائق الحافلة التي تشتغل بين الدار البيضاء وأكادير، مرورا بمدينة الصويرة، بأربع سنوات سجنا نافذا، وغرامة مالية إجمالية قدرها 31 ألف و700 درهم، بعدما توبع في حالة اعتقال.

وتابعت النيابة العامة سائق حافلة النقل العمومي، بتهمة “عدم ملائمة سرعة مركبته لظروف سيره المكانية، وانعدام الاستعداد المستمر الواجب على السائق لتفادي الحادثة، واستعمال والتحدث في الهاتف ممسوكا باليد أثناء السياقة، والقتل والجرح الغير العمدي المترتبة عنها عاهة مستديمة، والجروح الغير العمدية الناتجين عن حادثة سير”.

جدير أن حادث السير المذكورة، قد وقعت يوم 3 شتنبر الجاري، بتراب قيادة سميمو، وأسفر عن ثلاثة وفيات؛ امرأة وطفلة مباشرة بعد الحادث، فيما توفي طفل بترت رجلاه بالمستعجلات.

كما خلف الحادث ما يقارب 25 جريحا، نقلوا على وجه السرعة إلى المستشفى الإقليمي بمدينة الصويرة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية