أخبار الساعة

إصطدام قوي بين سيارة و شاحنة بالطريق الجهوية الرابطة بين أسفي و مراكش والضحية في حالة خطيرة

هبة زووم - ياسير الغرابي
إصطدمت أمس سيارة خفيفة كانت قادمة من مدينة أسفي بشاحنة من النوع الكبير قادمة من مراكش، أسفر عن تهشم السيارة عن أخرها بقوة السرعة و التي إنقلبت عدة مرات مما أدى إلى إنشطار المحرك عنها و الذي وجد بعيد عن مكان الحادث بخمسين مترا.

وعلاقة بالموضوع حلت عناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية التي قامت بإخراج السائق من داخل السيارة بإستعمال معداتهم من خلال خلق متسع بسبب إنكماش هيكلها.

و حسب أحد المصادر فإن سائق الشاحنة لم يتعرض لأي إصابة تذكر و قد تم حمل الآخر إلى المستشفى الإقليمي الأميرة لالة حسناء لكن حالته كانت حرجة للغاية تم التكفل به من طرف سيارة الإسعاف التابعة المكتب الشريف للفسفاط بحكم انه موظف بالمجموعة حيث تم نقله الى أحد المصحات بمدينة مراكش و هو في حالة غيبوبة.

وتجدر الإشارة أن المقطع الطرقي الذي وقع به الحادث توجد به عيوب خطيرة تهدد حياة المواطنين مما يتوجب عليه إتخاد كل التدابير اللازمة من أجل إصلاحه من طرف القطاع الوصي.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية