أخبار الساعة


اصطدام حافلة بشاحنة بين كلميم وطانطان يخلف 3 قتلى و10 جرحى والوالي الناجم أبهي في قفص الاتهام

هبة زووم ـ كلميم
وقعت حالة استنفار، صباح اليوم الأربعاء 22 يناير الجاري، في صفوف السلطات المحلية بجميع تلوينها بعد حادثة السير المروعة التي وقعت بين جماعتي طلميم وطانطان.

وأكدت مصادر موثوقة لموقع "هبة زووم" أن حادثة سير مميتة وقعت حوالي الساعة السادسة صباحا بالجماعة القروية لببار وبالضبط بالنقطة الكيلومترية 40 بالطريق بين جماعتي كلميم وطانطان، حيث اصطدمت حافلة لنقل الركاب تابعة لشركة "تساوت" بشاحنة لنقل البضائع من نوع "ميتسوبيشي".

وأضافت مصادرنا أن هذه الحادثة الخطيرة خلفت مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة عشرة آخرين، إصابة ثلاثة منهم خطيرة، حيث تم نقلهم على للمستشفى الجهوي بكلميم لتلقي العلاجات الضرورية.

الحادثة الخطيرة استنفرت مصالح رجال الدرك الملكي وعناصر الوقاية المدنية ومختلف الأجهزة المتدخلت في هكذا حالات، حيث تم فتح تحقيق في ظروف وملابسات الحادثة، فيما تم نقل جثة الضحايا لمستودع الأموات بكلميم.

وأرجعت مصادرنا أسباب الحادثة إلى سوء الطريق وضيقها بين طانطان وكلميم، حيث رغم أن تعتبر طريق دولية إلا أن السلطات لم تعرها أي اهتمام، فيما حملت جهات مختصة المسؤولية كاملة لوالي جهة كلميم واد نون "الناجم أبهي" بسبب عدم وقوفه وتسريعه للمشاريع الملكية بالمنطقة، خصوصا جزء الطريق السيار الذي سيربط بين أكادير والداخلة، والذي يعرف عدة مشاكل أثرت على سرعة إنجاز مقاطع هذه الطريق بالجهة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية