أخبار الساعة

التفاصيل الكاملة لساعات عصيبة عاشها ركاب طائرة تربط بين الداخلة وأكادير

هبة زووم ـ أكادير
عاش ركاب رحلة داخلية، يوم أول الأمس الأحد 8 دجنبر الجاري، تربط بين العيون وأكادير ساعات عصيبة، وذلك بسبب عدم تمكن ربان الطائرة من إنزالها بمطار أكادير.

وكانت الطائرة التابعة للخطوط الجوية الملكية في رحلة داخلية بعد أن أقلعت من الداخلة، مرورا بالعيون في اتجاه أكادير، حيث حجبت كتل الضباب الرؤيا عن طاقم الطائرة.

وأمام هذه الوضعية لم يجد الربان بدا من تحويل مسار الطائرة نحو مطار ورزازات، حيث لم يتمكن من النزول للمرة الثانية بسبب سوء الأحوال الجوية، ليقرر الاتجاه نحو مطار المنارة بمراكش، حيث تنفس الركاب الصعداء بعد أن تمكن ربان الطائرة من إنزالها.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية