''الدار البيضاء ابنتي'' يتوج بالجائزة الكبرى للمهرجان الوطني للسينما والتراث بميدلت

حميد رزقي ـ ميدلت
توج فيلم "الدار البيضاء ابنتي" لمخرجه عماد الزواغي من الدار البيضاء بالجائزة الكبرى لفعاليات الدورة الثانية المهرجان الوطني للسينما والتراث، التي استضافتها مدينة ميدلت من 21 الى 23 دجنبر الماضي.

وعادت جائزة لجنة التحكيم لفيلم "السجين" لمخرجه محمد اهزاوي من مدينة ايموزار كندر، بينما توج بالجائزة الثالثة فيلم "لمسة خشنة" للمخرج حسن معناني من مدينة ميدلت.

وعرفت المسابقة الرسمية التي ترأسها المخرج المغربي مراد خلو، وضمت في عضويتها السيناريست حسين شاني والناقد السينمائي محمد زروال، مشاركة 10 أفلام من المغرب، وأفلام بانوراما، منها"كنوز الاطلس" لمحمد العبازي، و"أندرومان" لعز العرب العلوي.

وشهدت الدورة التي نظمت تحت شعار"جميعا من أجل إشعاع الموروث الوطني"، تكريم كل من إدريس أوجيل وهو تقني في الماكياج السينمائي والديكور والملابس، والمخرج الشاب هشام البركاوي والممثل يوسف فرطاس، فضلا عن تنظيم ندوة علمية حول تجليات التراث في السينما، سيرها الباحث يوسف العلوي، بمشاركة الباحث ناصر أزداي وزليخة لزعر منسقة جهوية للإتلاف المغربي للملكية الفكرية، والمخرج والباحث مراد خلو والناقد محمد زروال.

كما عرفت الدورة، حسب مراسلة توصل بها الموقع،  تنظيم ورشات"صناعة الفيلم القصير" من تأطير المخرج محمد الطاهري، و"الماكياج السينمائي" للمؤطر إدريس اوجيل، و"الديكور والإكسسوار" أطرها خالد كوبان، اضافة الى تنظيم معرض للفن التشكيلي وقعه الفنان مصطفى الكوش.

وضمن الانشطة الموازية تم ايضا تنظيم معرض "بوندسيني" للفنان محمد أيت وطالب من مدينة إيتزر، وآخر للطقوس والعادات والحرف اليدوية على يد أطفال المركز السوسيو ثقافي للمرأة والمستقبل والمركز سوسيو ثقافي لعثمان او موسى، ولقاءات لمناقشة الافلام، وفقرات فنية غنائية للشباب.

كما انفتحت الدورة التي شهدت كذلك عرض فني لأطفال المؤسسة الخصوصية أولادنا سكول، وتابعتها عدد من وسائل الاعلام، على المناطق الهامشية بعرض أفلام وتأطير ورشات في المدن الصغيرة المجاورة في كل من بومية وإيتزر.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية