أخبار الساعة


خاص….ها كيفاش واحد مسؤول في البنك الشعبي قدر يحول درية وعطاها بروموسيون فكوكوت مينوت بالجديدة

هبة زووم ـ الرباط
قال مصدر مطلع للجريدة أن الفساد الذي ينخر عملية إعادة الانتشار والتعيينات داخل مؤسسة البنك الشعبي أصبح يزكم الأنوف، خصوصا في ظل تواجد مسؤولين لا يعرف كيف تم تعيينهم في ليلة وضحاها رغم عدم توفرهم على الأقدمية ولا على التجربة.

مصدرنا قال: "أن في الجديدة مثلاجابو درية حدا دارها في سيدي بوزيد تيكول غيعطيوها وكالة ابن خلدون ودخلوا واحدة مسؤولة على القروض الخواص بلا امتحان بلا والو كانت كتقري في ليستيا فأكادير.

ذات المصدر، قال: "أن هادي  معندهاش تجربة في البنكة ودخلت، وناس لي كاينين في بعض المناطق المجاورة عياو ميطلبو متقبلوش لهوم الطلبات ديالهوم".

"من مظاهر الفساد المستشري لي ساكتة عليه النقابات هو ان مثلا وكالة اثنين اشتوكة باغين اسدوها يالله تحلات هادي 3 سنوات معمر تسدات شي وكالة ايامات الادارة الجماعية الجديدة آسفي"، يضيف المصدر.

وأكد، ذات المصدر، قائلا: "شي واحد فالموارد البشرية دخلوه عطاوه المسؤولية ومعندوش تجربة وتيدرو بيه مبغاو بحيث دوزو به قرار ديال تعيين واحد جوجات من كزا وحدة صيفتوها لاجونس الجوهرة، والاخرى عطاواها بروموصيون، وكاين ناس عندهوم 12 عام تجربة معطوهوم والو وكاين خبار كيكولو غيجبهوم لوكالة ابن خلدون فاللول كانو بغين يعطهوم سيدي بوزيد".
 
وشدد المصدر قائلا: "نقابة ديال البوفرية السيدتي هي لي تتحكم فهادشي  ونقابات اخرى سدو فامفهوم فهاد القضية لي تضرروا منها الناس"، مضيفا: "المسؤول على الموارد البشرية بشبكة البنك المركزي حطوه على قد المقاس، عاد بادي ما عندو تجربة وتياكلو فمو الثومة وكان ناس دوزو ما دوزو ومعدنهومش".
 
قبل أن يختم المصدر كلامه قائلا: "كاين واحد كلشي كاعي على خدمتو هو لي كان مدير فرع سيدي بليوط وفشل ولى نائب مدير شبكة البنك المركزي ومدير بنك التقسيط banque de details ناض  تيهدد الناس بأن غيدير قرار الإغلاق ديال البنكة دالجديدة واش غنسيرو بنكات بتصفية الحسابات؟".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية