OCP ينظم الأبواب المفتوحة بمحطة معالجة مياه الصرف الصحي بخريبكة

هبة زووم ـ خريبكة
شهدت خريبكة يومي 2 و 3 أبريل الجاري، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للماء ، تنظيم أيام الأبواب المفتوحة بمحطة معالجة مياه الصرف الصحي، والتي ترأسها مدير موقع خريبكة للمجمع الشريف للفوسفاط عبد الغني فيلالي، وبحضور عامل الإقليم حميد الشنوري كضيف شرف.

 كما حضر هذه الأبواب عددا من المسؤولين يمثلون الجهات الفاعلة من رؤساء الجماعات، والمديرين الإقليميين المعنيين والشركاء، وممثلين عن المكتب الوطني للماء والكهرباء، ووكالة الحوض المائي لام الربيع، ومدير المكتب الوطني للماء الصالح لشرب المشرف على محطة خريبكة للماء، وباحثين وطلاب وممثلي السلطات المحلية، ومتعاونين.

وسعى موقع خريبكة للمجمع الشريف للفوسفاط مع القائمين على برنامج الاقتصاد الدائري للمجمع، من خلال هذه المناسبة، إلى تقاسم الرؤية الشاملة لهذه المبادرة مع الشركاء والحاضرين، والإجراءات والإنجازات، التي حققها المجمع في مجال الحفاظ على المياه، لتبقى محطة خريبكة مثالا واضحا، لاستخدام المياه غير التقليدية في عملية الإنتاج، والتي تشكل نموذجا حقيقيا لالتزام المجمع في مجال الحفاظ على الثروة المائية، حيث يشكل الاستفادة من مائها، أول تجربة فريدة من نوعها، يتم فيها تصفية ومعالجة مياه الصرف الصحي المنزلية، لاستخدامها في غسل الفوسفاط، وقد مكنت المحطة من معالجة وإعادة استغلال ما لا يقل عن 33 مليون متر مكعب من المياه، وذلك منذ تشغيلها سنة 2010، ولتلبية الاحتياجات المتزايدة للعملية الصناعية، يتم التخطيط لعدة مبادرات مشابهة في المنطقة من ضمنها مشروع توسيع وتطوير المحطة.

كما شكلت هذه الأبواب فرصة للجمهور، للتعرف على المشاريع التي ينفذها وينجزها المجمع الشريف للفوسفاط، في إطار برنامج الماء، وبشكل أكثر تحديدا تفاصيل اشتغال معالجة مياه الصرف الصحي بخريبكة، ودورها الرئيسي في المدينة.

وتلعب هذه المحطة بالإضافة إلى تغطية الاحتياجات الصناعية للمجمع الشريف للفوسفاط، كذلك دورًا مهمًا في حماية البيئة من خلال تجنب تصريف المياه العادمة في البيئة الطبيعية والحفاظ على الموارد الطبيعية، وموارد المياه الجوفية، مع المساهمة في تحسين البيئة المعيشية في خريبكة، وتطوير المساحات الخضراء داخل وخارج المنشأة.

وعلى صعيد متصل وخلال هذه الأيام، تعرف الجمهور على بعض مبادرات "اكت فور كومينوتي"، في مجال المياه، همت بالخصوص انجاز 50 سقاية، لتقريب وتسهيل وصول الماء الشروب الى السكان، في 34 دوارا، في 7 مناطق قريبة من موقع خريبكة، والقيام بجولة تحسيسية بيئية، وللتوعية بأهمية المحافظة على المياه لفائدة 190 تلميذاً في جماعة أولاد عبدون ضواحي خريبكة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية