أخبار الساعة


المولودية الوجدية تواصل تألقها بفوز آخر على حسنية اكادير

الطيب الشكري ـ وجدة
يستمر فريق مولودية وجدة في حصد النتائج الإيجابية بعد فوزه، يوم أمس الأحد 9 فبراير الجاري، على فريق حسنية أكادير بنتيجة هدفين لواحد.

و جاء فوز أشبال المدرب عبد الحق بنشيخة بعد مقابلة طبعتها النزعة الهجومية إستطاع خلالها الفريق المضيف من إفتتاح باب التسجيل عن طريق مهاجمه إسماعيل خافي في حدود الدقيقة 48 من المباراة ، هدف أشعل مدرجات الملعب الشرفي الذي إحتضن أطوار الدورة 15 من البطولة الإحترافية لكن فرحة الجماهير الوجدية لم تدم سوى دقائق معدودة بعد أن تمكن لاعب الحسنية كريم بركاوي من تعديل النتيجة في الدقيقة 50 من المقابلة التي أدارها الحكم نور الدين الجعفري و حضرتها جماهير غفيرة لم تبخل في تقديم الدعم المعنوي لسندباد الشرق.

ولم تخلف قط موعدها المولودية الوجدية التي كثف لاعبوها من هجماتهم على مرمى الحارس الأكاديري و إنتزاع ثلاثة نقاط مهمة تعزز رصيدها في ترتيب الفرق حيث سيتمكن لمين دياكيتي من تسجيل الهدف الثاني للمولودية في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء و هي النتيجة التي مكنتها من تسلق سلم الترتيب في المركز الثالث برصيد 27 نقطة فيما توقف رصيد أبناء سوس في المركز 13 ب 15 نقطة.

خلال الندوة الصحفية التي أعقبت مواجهة الفريقين قال مدرب حسنية أكادير مصطفى أوشريف أن فريقه لعب ضد فريق قوي متكامل الصفوف، يبصم هذه السنة على نتائج متقدمة بلاعبين في المستوى مضيفا أن لاعبي الحسنية قاموا بمقابلة كبيرة طبقوا خلالها جميع النصائح التي قدمت لهم كانوا متمركزين بشكل جيد مهنأ لاعبيه على مجهودهم و على الروح القتالية التي لعبوا بها.

 كما عبر أوشريف عن اطمئنانه على فريقه الذي بدأ يستعيد قوته دورة بعد أخرى و ستكون له الكلمة مبرزا في ذات السياق على أن هدفهم من المجيء إلى وجدة هو خطف ثلاثة نقاط أمام فريق هزائمه قليلة لكن للأسف لم نكن محظوظين.

عبد الحق بنشيخة مدرب المولودية الوجدية قال خلال الندوة الصحفية أن المباراة كانت معقدة للفريقين معا و الهدف منها هو الدخول في 30 نقطة و التي لم تكن سهلة بلعبنا أمام فريق متماسك دفعنا إلى القيام بتغيير طريقة اللعب من أجل مباغثة الخصم فكانت مباراة جيدة فرحنا فيها الجمهور الوجدي.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية