أخبار الساعة

لهذا اتهم ''ميسي'' بالوقوف وراء الهزيمة بمباراة ريمونتادا ليفربول التاريخية

هبة زووم ـ الرباط
كل شيء كان كارثيًا في فريق برشلونة الإسباني عندما واجه مضيفه ليفربول الإنجليزي، ولم يقدم أي لاعب الأداء المنتظر منه حتى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ظهر بصورة سيئة للغاية.

ونجح فريق ليفربول مساء أمس الثلاثاء في العودة من بعيد، والفوز على برشلونة برباعية نظيفة، ليتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الثانية على التوالي بـ “ريمونتادا” ستبقى خالدة في أذهان عشاق الفريق الأحمر.

وبالرغم من انتصار برشلونة بثلاثية نظيفة في لقاء الذهاب، إلا أن نجوم الفريق الكتالوني لم يكونوا قادرين على فعل أي شيء في مباراة أمس.

وقالت صحيفة “ماركا” الإسبانية بأن ليونيل ميسي قدّم واحدة من أسوأ مبارياته هذا الموسم، وأرقامه في اللقاء تثبت صحة ذلك.

وأشارت الصحيفة أن النجم الأرجنتيني قام بتمرير الكرة بشكل صحيح 35 مرة فقط طوال أحداث المباراة، و6 تمريرات خاطئة.

وأكملت الصحيفة أن ليونيل ميسي فقد الكرة 17 مرة، فقط جوردي ألبا ظهير أيسر البرسا من فقد الكرة أكثر منه بـ 21 مرة، ولكن بالرغم من ذلك، كان اللاعب الأكثر فاعلية على المرمى، بأربع تصويبات، اثنين داخل الثلاث خشبات، ومثلهما خارجها.

وأوضحت الصحيفة أن الخريطة الحرارية للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بأنه لم يتحرك سوى في عمق الملعب لإيجاد الثغرة في دفاع ليفربول، ولكنه فشل في فك شفرة الثنائي “فان دايك، وماتيب” قلبا دفاع الريدز.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية