العقوبات الأمريكية تهدد شراء المغرب لمقاتلات ''أتاك'' التركية

هبة زووم - متابعات‎
كشفت جريدة "المساء" اليومية، عن أن صفقة اقتناء المغرب لهيلكوبتر "أتاك" التركية باتت مهددة بسبب العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على تركيا، حيث تحتاج هذه الأخيرة إلى موافقة واشنطن لبيع ما تنتجه من طائرات مروحية، بسبب حقوق للولايات المتحدة في صناعة الطائرة.

وأوضحت اليومية في عددها الصادر يوم أمس الثلاثاء، أن سبب انتظار تركيا لموافقة أمريكية من أجل بيع الطائرات يعود إلى الحقوق الأمريكية للمحركات المستعملة في صناعتها، بعدما توقفت في الأيام الأخيرة صفقة مشابهة وقعتها رئاسة الصناعات الدفاعية التركية مع باكستان الشهر الماضي.

وأوردت اليومية ذاتها، أن مصادر عسكرية في وزارة الدفاع التركية، أعربت عن قلقها من احتمالية تأثر عقد بيع مروحيات "أتاك" بالتوتر السياسي مع واشنطن، إذ تعد الصفقة مع باكستان كبيرة، وتعتبر رقما قياسيا في صادرات تركيا العسكرية إذ تبلغ 1.5 مليار دولار قيمة 30 طائرة مروحية من نوع "أتاك".

وستلجأ تركيا، وفق المصدر ذاته، إلى تمديد مدة عقد البيع لطائراتها إن لم تحصل على موافقة وزارة الدفاع الأمريكية قبل شهر نونبر على بيع المروحيات، بسبب العقوبات التي فرضتها واشنطن جراء اعتقال تركيا لقس أمريكي متهم بالتجسس.

وسبق لمصادر تركية أن أكدت لـ"المساء" وجود مفاوضات مع المغرب لبيع الطائرة التركية "أتاك" التي تصنعها تركيا محليا اعتمادا على نموذج إيطالي.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية