أخبار الساعة

الرشيدية.. سعيد كريمي يصدم البرلماني بنلفقيه ويمارس صلاحياته كرئيس ويدعو الجميع أغلبية ومعارضة لطي الخلافات

هبة زووم – محمد خطاري

صادق أعضاء مجلس مدينة الرشيدية، صباح اليوم الأربعاء 06 أكتوبر الجاري، بالأغلبية المطلقة على النظام الداخلي للمجلس الذي كان مدرجا في جدول أعمال الجلسة الأولى من الدورة الاستثنائية لشهر أكتوبر 2021، والتي ترأسها سعيد كريمي  رئيس المجلس البلدي، وبحضور باشا المدينة.

وفي تدخل له حاول مولاي الحسن بنلفقيه المستشار الاستقلالي جر المجلس لبوليمك عقيم، عبر اجترار الماضي والدخول في مشاحنات مع عبد الله الهناوي الرئيس السابق، وهو ما فطن له رئيس المجلس البلدي ليوقفه ويؤكد أمام الجميع بشكل حازم أن لا مكان لمثل هذه الممارسات بمجلسه وأن الماضي لا يعاد وأنهم أتوا لخدمة ساكنة المدينة، وعلى الجميع طي الخلافات أغلبية ومعارضة والتعاون من أجل المدينة.

وأمام ما حدث، أكد مصدر متابع للشأن المحلي أن سعيد كريمي مارس صلاحياته كاملة أمام أغلبيته قبل معارضته، مفندا بذلك ما يتم تداوله في المجالس الخاصة والعامة بأنه سيكون دمية بين يدي بنلفقيه، يحركه كيف يشاء، كونه هو الأمر الناهي بحزب الرئيس.

ولم يقتصر الأمر عند هذا الحد، بل أثبت علو كعبه، عبر ضم المعارضة إلى جانبه، عندما تحدث سيدي عمي الرئيس الأسبق على أن مرحلة العدالة والتنمية لم تقدم أي شيء للمدينة، ليعتبر كريمي أنه لم يأتي بالقطيعة بل جاء ليؤسس على ما قدمته العدالة والتنمية للمدينة والسير بها إلى الأمام كي تكون فعلا مدينة تليق كعاصمة لجهة درعة تافيلالت.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية