يوم دراسي حول مستجدات وخدمات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بالرشيدية

عبد الفتاح مصطفى - الرشيدية
قال محمد أزواوي المدير الجهوي لصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بمكناس، يوم الجمعة 02 مارس 2018 ، أن عدد المؤمنين بواسطة الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بإقليم الرشيدية بلغ ما مجموعه 8243، كما بلغ عدد المصرحين من عمال منخرطين ومقاولات أكثر من 1400 و 1378 منخرط عن طريق بوابة ضمنكم.

وأشار  أزواوي في عرض خلال أشغال اللقاء التواصلي حول موضوع "مستجدات خدمات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي"  أن اللقاء التواصلي المنظم من طرف غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لجهة درعة تافيلالت بالرشيدية، يعتبر مناسبة لاطلاع تجار ومهنيي وعمال ومستخدمي المهن الحرة... على أهم المنجزات التي تم تحقيقها في مجال تطوير التغطية الاجتماعية وجودة الخدمات، كما يعتبر فرصة مثالية لاطلاعهم أيضا على أهم التوجهات المستقبلية و مختلف مستجدات و خدمات الصندوق.

وحول التعوضات التي صرفت على الجهة ، أوضح المدير الجهوي  أن الصندوق منح خلال 2016 أكثر من 2.6 مليار، حيث ارتفع عدد الملفات في ذات السنة الى أكثر من 16 ألف، كما بلغ عدد المشمولين بالتغطية الصحية الإجبارية أكثر من 11693، منهم 5693 بالرشيدية، 3218 بأرفود و 187 بميدلت، مشيرا في ذات الموضوع ، بأن خدمات  مصالح الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بالإقليم يضرب بها المثل على الصعيد الوطني.

موضحا، أن الجهود المبذولة من قبل الصندوق أسفرت عن تحقيق ارتفاع في عدد مؤمني الصندوق الذي وصل إلى 28ر3 مليون مقابل 1ر3 مليون سنة 2015 مسجلا بذلك تطورا بنسبة 71ر5 في المائة، كما أن مبلغ التعويضات المؤداة في إطار النظام العام ارتفع من 66ر14 مليار درهم سنة 2015 إلى 58ر15 مليار درهم خلال سنة 2016  بزيادة بنسبة 31ر6 في المائة، فيما بلغت التعويضات المؤداة في إطار نظام التأمين الصحي الإجباري 07ر3 مليار درهم سنة 2016 مقابل 77ر2 مليار درهم سنة 2015 بارتفاع بنسبة 11 في المائة، كما وصل عدد المقاولات المنخرطة في الصندوق إلى 206 آلاف.

ووقف السيد أزواوي كثيرا حول التعويض عن فقدان الشغل،الذي يروم مرافقة الأجير الذي فقد عمله بشكل لا إرادي وانخرط في بحث جدي عن عمل جديد ( الاتصال بالأنابيك) ، حيث يضمن له تعويضا لفترة يمكن أن تصل إلى 6 أشهر، مضيفا أنه خلال هذه الفترة، يجب على الأجير أن يخضع لبرنامج إعادة التأهيل، إذا ما استدعى الأمر ذلك، من أجل إعادة إدماجه في سوق الشغل.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية