أخبار الساعة

كتاب الضبط غاضبون من الأمن بعد تعريضه رئيس كتابة الضبط بابتدائية بني ملال للتعنيف

هبة زووم ـ محمد أمين
بدأ الغضب يسري في محاكم المملكة بعد انتشار تسجيل صوتي مؤثر لرئيس كتابة الضبط بابتدائية بني ملال الذي استسلم لنوبة من البكاء إثر ما تعرض له من تعنيف غير مبرر من قبل قوات الأمن العمومي يوم أمس السبت.

وقال المسؤول بالمحكمة بأنه تعرض للضرب والرفس مما تسبب له في جروح في مناطق متعددة من جسده، كما تضررت أسنانه الأمامية.

وأكد أنه تعرض لتحقير من قبل قوات الأمن وأحس لأول مرة أن عمله بالمحكمة كان ظرف تشديد في حقه، حيث عومل بطريقة غير إنسانية ونزع منه هاتفه المحمول ومنع من التواصل مع أي من أقاربه أو أصدقائه.

ويتداول بشكل كبير بين موظفي محاكم بني ملال تنفيذ خطوات نضالية واحتجاجية استنكارية للتدخل الذي وصفوه بالهمجي في حق أحد زملائهم، حيث ينتظر أن يعلن عنها يوم غد الاثنين. كما استغربوا من صمت النيابة العامة تجاه هذا الخرق المتجاوز للحدود.

وتجدر الإشارة إلى أن المسؤول المذكور كان قد مر بقرب وقفة احتجاجية لآباء وأولياء تلاميذ إحدى المدارس الخصوصية استنكروا فيها توقيف المدرسة للحوار معهم بشأن طريقة تدبير تسديد مصاريف الدراسة في فترة جائحة كورونا، ولما هم بتصوير الوقفة هاجمه عنصر من قوات الأمن قبل أن يتم اركابه في سيارة الأمن ونزع هاتفه الشخصي وتعريضه لوابل من السب والشتم والضرب بحسب المعني بالأمر الذي بقي ساعات بمخفر الشرطة قبل إطلاق سراحه بتعليمات من الوكيل العام للملك ببني ملال.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية