أخبار الساعة


بني ملال.. هذا ما قضت به المحكمة في حق طبيب وأستاذ تورطا في اختلاس أزيد من مليار سنتيم من مالية ودادية سكنية

هبة زووم ـ أبو العلا
قضت المحكمة الابتدائية ببني ملال، يوم أمس الجمعة 9 غشت الجاري، بأربعة سنوات سجنا نافذة وإعادة مليار و200 مليون سنتيم في حق رئيس وأمين مال ودادية سكنية بالمنطقة.

وبدأت القضية عندما تقدم المكتب الجديد للودادية السكنية "أ" بشكاية لدى وكيل الملك ببني ملال يتهمه فيها رئيس الودادية السابق، الذي يشتغل طبيبا، وأمين ماليتها السابق، الذي يشتغل أستاذا، بالتصرف في مالية الودادية بطريقة غير مشروعة وسحب أزيد من مليار 200 مليون سنتيم بطريقة غير مبررة.

وفور بدئ التحقيقات أصدرت النيابة العامة المختصة أمرا باعتقال كل رئيس وأمين مالية الودادية السابقين، حيث تمكنت الشرطة القضائية ببني ملال من اعتقال أمين المال، فيما اختفى رئيس الودادية عن الأنظار، والذي يشتغبل طبيبا وصاحب مصحة خاصة ببني ملال، قبل أن تتمكن فرقة خاصة من الدار البيضاء من اعتقاله أثناء خروجه من مصحة خاصة بالدار البيضاء.

وتسلط هذه القضية الخطيرة  الأنظار حول مجموعة من المشاكل التي تعرفها مجموعة من الوداديات بإقليم بني ملال وقصبة تادلة، حيث يشتكي معظم المنخرطين من توقف الأشغال لسنوات دون أن تحرك السلطات ساكنا و أن يعرفوا مآل انخراطاتهم.

وفي هذا السياق، يدخل ملف التعاونية الثلثاوية بقصبة تادلة الذي يوجد على طاولة قاضي التحقيق بسبب اختلالات مالية عرفها تسيير هذه التعاونية تقدم على إثرها مجموعة من المنخرطين بشكاية من أجل فتح تحقيق. إلى جانب ودادية أم القرى بنفس المدينة والتي لم يقدم القائمون عليها أي توضيحات لمنخريطهم لأزيد من عشرة سنوات، حيث يعتزم بعض منخرطيها إدخال ملفها هي الأخرى إلى القضاء في القادم من الأيام.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية