أخبار الساعة

بني ملال.. الدكالي يفتتح الدورة السادسة للجامعة الربيعية حول موضوع 'الحماية الاجتماعية للسجناء'

هبة زووم – رزقي حميد
شارك وزير الصحة، اناس الدكالي، يوم الاربعاء 20 مارس 2019، في حفل افتتاح الدورة السادسة للجامعة الربيعية التي تنظمها المندوبية العامة لإدارة السجون واعادة الادماج تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وايده من 20 الى 21 مارس 2019 بالسجن المحلي ببني ملال حول موضوع "الحماية الاجتماعية للسجناء : تعزيز ودعامة لبرامج التهييىء للاندماج وضمان تحقيق ادماج فعلي وحقيقي".

وأبرز وزير الصحة في كلمة افتتاحية ،الاهمية التي تكتسيها الجامعة الربيعية كمحطة للمعرفة والتحصيل لفائدة نزلاء المؤسسة السجنية، كما أشاد  بالدور الكبير الذي تلعبه المندوبية العامة لإدارة السجون واعادة الادماج مع مختلف الفاعلين في مجال الحماية الاجتماعية لهذه الفئة من المجتمع ، حيث اشار في هذا الصدد الى مختلف البرامج الصحية التي يستفيد منها النزلاء داخل وخارج أسوار المؤسسة السجنية داخل المستشفيات العمومية على غرار باقي الفئات المستفيدة من الرعاية الصحية بحكم القانون، كما  تطرق الى تخصيص برامج صحية خاصة بهده الفئة ضمن اولويات مخطط الصحة في افق 2025.

واكد الدكالي ،في ذات السياق، على العناية السامية للتي يوليها صاحب الجلالة لصحة نزلاء ونزيلات المؤسسات السجنية ، من خلال الاتفاقيات الموقعة امام جلالته في مجموعة من المناسبات من اجل تسهيل ودعم الخدمات الصحية للنزلاء والنزلاء المفرج عنهم ، وهي الاتفاقيات التي تتجسد في برامج العمل السنوية بين وزارة الصحة والمندوبية العامة لإدارة السجون واعادة الادماج على المستويين الوطني والجهوي.

و في آخر كلمته ،رصد الوزير حصيلة انجازات الوزارة خلال السنتين الاخيرتين خاصة فيم يتعلق بمساهمة وزارة الصحة في تجهيز وتمكين المؤسسات السجنية بالمملكة بمجموعة من التجهيزات البيو-طبية والادوية وسيارات الاسعاف مع تمكين هده المؤسسات من الاطر الطبية والتمريضية للمساهمة في تطوير وتنويع الخدمات الصحية المقدمة للنزلاء داخل المؤسسة السجنية.

وبعد انتهاء حفل الافتتاح، وقع الدكالي على اتفاقية للشراكة بين وزارة الصحة من جهة والمندوبية العامة لإدارة السجون واعادة الادماج ومؤسسة امل لمساعدة مرضى القصور الكلوي والاعمال الاجتماعية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومؤسسة محمد السادس لإعادة ادماج السجناء من جهة اخرى بهدف توفير وتجهيز وحدات لتصفية الدم داخل المؤسسات السجنية.

 كما قام أيضا رفقة الوفد الرسمي له بزيارة لبعض مرافق السجن المحلي ببني ملال، اطلع من خلالها على مختلف الخدمات التي توفرها المندوبية العامة لإدارة السجون واعادة الادماج لفائدة النزلاء من بينها الخدمات الصحية التي توفرها المصحة التي يشرف عليها طاقم طبي وتمريضي تابع لوزارة الصحة.

يشار ان حفل الافتتاح  عرف حضور كل من السادة والسيدات الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي للحكومة، المندوب العام لإدارة السجون واعادة الادماج ، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الانسان ، السيد الوالي المنسق الوطني للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والي جهة بني ملال خنيفرة عامل اقليم بني ملال ، المنسق العام لمؤسسة محمد السادس لإعادة ادماج السجناء وعمال الاقاليم بجهة بني ملال خنيفرة.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية