عمر بلافريج  يدعو من سوق السبت الى محاربة ثقافة الهمزة وعقد تعاقد اجتماعي مع المواطن

حميد رزقي- هبة زووم
دعا عمر بلافريج- برلماني فيدرالية اليسار-  خلال لقائه التواصلي بسوق السبت اولاد النمة  بإقليم الفقيه بن صالح، مساء يوم الجمعة 8 فبراير الجاري، إلى إعطاء الأسبقية للتعليم من أجل تحقيق طفرة تنموية شاملة، مشيرا الى ان النهوض بهذا القطاع يبقى من الأولويات  المسطرة على اجندة برلماني الفيدرالية.

وشدد بلافريج خلال ذات اللقاء الذي حضره جمهور غفير- يختلف من حيث الكم والكيف - على اهمية التعاقد الاجتماعي الذي يقتضي اصلاح التعليم  والغاء تقاعد البرلمانيين وتطبيق الضريبة على الإرث وتسقيف المحروقات مع اعادة ما يزيد عن 17 مليار ونصف الى خزينة الدولة.

واكد بلافريج على أن المرحلة  تتطلب الانتقال من ثقافة الهمزة الى ثقافة جديدة  تتمأسس على التضامن العادي بين الاجيال، داعيا الى ضرورة الربط بين  التعاقد الاجتماعي والممارسة داخل المؤسسات.

وأشار برلماني الفيدرالية إلى أن المسار السياسي الاصلاحي لا ينهض على الضمانات انما يقتضي التزامات واضحة تنبني على الوفاء مع المواطنين وعلى ممارسة سياسية يومية جادة.

وأشاد بلافريج بعد زيارته لمستشفى القرب لسوق السبت بالجهود المبدولة للمجلس الجماعي، قائلا أن المدينة أنظف من بعض المدن العريقة  التي يعرفها.

وعرف اللقاء الذي نظمه الفرع المحلي لحزب الاشتراكي الموحد  بقاعة الاجتماعات بدار الشباب علال بنعبدالله مداخلات متنوعة لأساتذة وباحثين وفاعلين جمعويين ركزت بالأساس على شروط التعاقد الاجتماعي والسبل الكفيلة لتحقيقه وعلى موقف الحزب من عدد من القضايا الاجتماعية التي باتت تفرض نفسها خلال الفترة الراهنة.

وفي تصريحه لموقع "هبة زووم"، وصف سعيد غزغوز كاتب الفرع المحلي للحزب اللقاء بالمهم والناجح لأنه- حسب تعبيره-  كان مناسبة للاستماع لعدد من المداخلات التي تناشد التغيير وترصد اختلالات الواقع ، مشيرا إلى ان الغاية من اللقاء بالنسبة للفرع هي  محاولة جس نبض الشباب  وخلخلة الجمود الذي باتت تعرفه المدينة جراء اسباب ذاتية وموضوعية.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية