مجلس بلدية أزيلال يحرج المدير الإقليمي للوكالة الوطنية في دورته الاستثنائية

أزيلال - محمد الذهبي
انعقد بمقر بلدية أزيلال، صبيحة يوم أمس الأربعاء 13يونيو الجاري، اجتماعا للمجلس البلدي في إطار دورة استثنائية  ترأسها بدر التوامي النائب الأول لرئيسة المجلس المتغيبة  بعدر،  وقد حضر أغلب أعضاء المجلس إلى جانب  باشا المدينة.

وقد خصصت الدورة الاستثنائية  لدراسة ومناقشة والتصويت على نقطتين أساسيتين  حسب  جدول الأعمال، و تتعلقان  بالدراسة والمصادقة على اتفاقية شراكة لانجاز مشروع تطهير السائل بالأحياء الناقصة التجهيز بالمدينة  أمام غياب المكتب  المعني وعدم استدعائه.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى توسيع شبكة تطهير السائل وإنجاز قناة لتصريف مياه الأمطار وانجاز 950 ربط  بشبكة الصرف الصحي بتكلفة 22 مليون درهم بطول 26185 متر بمساهمة  من وزارة الداخلية (المديرية العامة للجماعات المحلية) وعمالة إقليم أزيلال وجماعة أزيلال وسيتم تنفيذ المشروع بين 2018 و2020.

وفيما يتعلق  بالنقطة الثانية المتعلقة بالتعمير صوت المجلس بالإجماع على تأجيل مناقشة هذه النقطة، وأصروا على ضرورة حضور المديرة الجهوية للوكالة الوطنية رغم حضور المدير الإقليمي، الذي  أكد أن المديرة الجهوية لها التزامات واعتدرت لكثرة مسؤولياتها.

وباعتبار، حسب أغلب أعضاء المجلس، أن التعمير بالمدينة توقف لأن الوكالة طالبت بدفتر الورش واحضار هيئة المهندسين، اتفق المجلس بالاجماع على تأجيل  النقطة المتعلقة بالتعمير إلى حين حضور المديرة الجهوية للوكالة الحضرية ورئيسة المجلس.


شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية