اختناق مجاري الواد الحار يعمق معاناة مواطنين بحي البام في غياب تام لمسؤولي جماعة دار ولد زيدوح بالفقيه بنصالح

هبة زووم - رضوان الكطاي
عاشت مجموعة من الأسر بحي البام بالمركز الحضري لجماعة دار ولد زيدوح محنة حقيقية بعد اختناق مجاري الصرف الصحي.

وقال مواطنون، في اتصال بموقع "هبة زووم"، أنهم تفاجؤوا صباح يوم أمس الجمعة 20 ابريل الجاري بقادورات الصرف الصحي تغمر منازلهم، بعدما أضحت القنوات تلعب وظيفية عكسية وتنفث المياه العادمة في البيوت عوض ضخها باتجاه قناة الواد الحار الرئيسية.

وأوضح المتضررون، في ذات الاتصال، بأنهم قد سبق لهم أن اشتكوا لمصالح المجلس الجماعي لدار ولد زيدوح من الإختناق الذي تعاني منه قنوات الصرف الصحي بالحي المذكور مطالبين اياها بتدخل عاجل لكن دون نتيجة.

وأضاف المواطنون بأنهم تركوا لوحدهم في مواجهة المشكل واضطروا إلى جمع مساهمات مادية لعملية تنظيف القنوات المختنقة في الوقت الذي باءت محاولات اتصالهم برئيس المجلس الجماعي الذي يقطن غير بعيد عنهم بالفشل.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية