أخبار الساعة

ساكنة مدينة اليوسفية تحتج و تندد بالماء الغير الصالح للشرب و تطالب بإرجاع الامور الى سابق عهدها

هبة زووم - ياسير الغرابي
بعدما أصبح الوضع لا يحتمل بسبب تعكر المياه المستهلكة من طرف ساكنة مدينة اليوسفية و تقاطر العشرات على مستعجلات المستشفى الاقليمي لالة حسناء و التي بعد الفحص الطبي تأكد أن السبب هو الماء الملوث و القادم من ساقية سبت المعاريف.

خرجت الجحافل البشرية من أجل تنديد و الشجب عبر وقفة احتجاجية أمام المكتب الوطني للماء الصالح للشرب باليوسفية ورفعت مطالبها بضرورة إرجاع الماء الشروب القادم من بحيرة الخوالقة، حيث أكدت مختلف الشرائح الاجتماعية من جمعيات مدنية و حقوقية و تيارات سياسية ونقابية التي أثت لهذه الوقفة الاحتجاجية والتي تتزامن مع إجراءات حالة الطوارئ الصحية بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد حيث حضرت أيضا  مصالح الأمن الوطني و القوات المساعدة وأعوان السلطة المحلية تحسبا لأي إنفلات أمني.

مشكل المياه العكرة تمت إثارته مؤخرا على مستوى قبة البرلمان تحت إشراف رئاسة مجلس النواب عبر سؤال شفهي موجه الى السيد وزير الطاقة و المعادن و الماء من أجل التدخل السريع مخافة أن يتطور الأمر إلى ما لا تحمد عقباه.

تجدر الإشارة أن الفعاليات المدنية و الحقوقية و السياسية هددت في حالة عدم الاستجابة لمطالبها انها ستنتقل الى أشكال إحتجاجية أكثر تصعيدا من بينها عدم تأدية الواجب الشهري لفاتورة الماء و الكهرباء.


شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية