أخبار الساعة

اعتداء جسدي على رئيسة جماعة المحمدية و الضحية تعتزم اللجوء الى القضاء

هبة زووم ـ المحمدية
يرتقب أن تلجأ إيمان صابر رئيسة جماعة المحمدية إلى القضاء في مواجهة من قاموا بالاعتداء عليها بإحدى " رحبات الغنم"، في قضية تتشابك فيها الخيوط إلى درجة الغموض.

و أفادت مصادر هبة زووم ، أن إيمان صابر تعرضت للضرب أثناء زيارتها لـ" رحبة للغنم " مشكوك في قانونية إحداثها من طرف شركة، لم تحصل من المجلس الذي ترأسه الضحية على أي ترخيص.

و قد أسفر الاعتداء ، وفق مصادرنا عن نقل رئيسة الجماعة إلى مستشفى مولاي عبد الله، لتحال بعد ذلك على مصحة خاصة لإسعافها من آثار الاعتداء التي تعرضت له أثناء ممارسة مهامها كرئيسة جماعة مخول لها بالصفة أن ترأس أيضا الشرطة الإدارية.

مصادرنا كشفت عن غياب عناصر السلطة و الأمن أثناء قيام الضحية بمعاينة " الرحبة" للاستفسار عن السند القانوني الذي اعتمدت عليه الشركة التي أحدثتها، و باشرت استقبال المواطنين الراغبين في اقتناء الأضاحي، و هو ما لم يرق ممثلي الشركة فقاموا بالاعتداء على رئيسة الجماعة التي لم تكن مرفوقة بأي عنصر من عناصر السلطة أو الأمن.

وكانت إيمان نفسها قد بثت شريطا أبدت فيه استغرابها لعدم استجابة الشرطة و السلطات المحلية لدعواتها إلى إنفاذ القانون و منع "الرحبة" التي لا تتوفر على أي ترخيص، و هو ما حدا بها إلى النزول إلى عين المكان لكن رد فعل أصحاب الشركة كان عنيفا، تجزم مصادرنا مؤكدة أن المتابعة القضائية باتت هي الحل و أن عدد من نواب إيمان متضامنون معها و يعتزمون إصدار بيان يوضح ملابسات الاعتداء الذي تعرضت له رئيستهم، و علاقة عمالة المحمدية بالشركة صاحبة "الرحبة"  التي تروج أخبار غير مؤكدة بشان حصولها على ترخيص منها، رغم أن المجلس هو صاحب الاختصاص في هذا الشأن.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية