أخبار الساعة


الرشيدية.. اعتقال ممرض استغل وظيفته لإجهاض حامل

عبد الفتاح مصطفى ـ الرشيدية
اعتقلت عناصر المصلحة الأمنية للشرطة القضائية بالرشيدية، يوم الخميس 8 من الشهر الجاري، ممرض بالمستشفى الجهوي مولاي اعلي الشريف  بالرشيدية، ووضعته رهن الحراسة النظرية بمعية سيدة للاشتباه في قيامهما بمساعدة حامل على الإجهاض.

وفور اعتقاله عمد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالرشيدية إلى فتح تحقيق في واقعة الإجهاض التي انفضح أمر المتورطين فيها بعد استقبال المرأة المساعدة للممرض التي تقطن حي تاركة الجديدة بالرشيدية، لسيدة قادمة من مدينة فاس بالقرب من سوق "أسيما" الرشيدية، حسب مصادر هبة زووم، واتفقت معها على التوسط لها  لأجراء  عملية إجهاض.

وبعد الاتفاق المبدئي على "أتعاب" العملية ، اتصلت السيدة بالممرض الذي يقدم نفسه على أنه طبيب نساء، وضربت له الموعد بمنزلها الكائن بالحي المذكور، وهو المنزل الذي تتم فيه عمليات سابقة حسب إفادات، حيث السيدة المساعدة تقوم  بتهيئ المجال للقيام بالعملية كما دأبت على  ذلك.

وفور ولوج "طاقم العملية" منزل المرأة المشاركة، عمدت بعض الساكنة التي تجاور المنزل الى إخبار الشرطة، بعدما تحينوا هذه الفرصة التي كانوا يتربصون بها من بعيد، خاصة بعدما علموا بما يجري بذات المنزل.

 بعدها حضرت الشرطة وداهمت المنزل واعتقلت الممرض و مساعدته على ذمة اكتمال التحقيق الذي أسفر في البداية على تنكر الموقوفين بما نسب إليهم، ليعترفوا في الأخير و بعد ساعات من التحقيق و الاستجواب بما كانوا سيقبلون عليه، ليبقى السؤال العريض هو : هل الممرض وصديقته كانا يزاولان هذه العملية القذرة من قبل ؟؟؟؟

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية