المخابز العشوائية تهدد حياة ساكنة عمالة مقاطعات الحي الحسني

هبة زووم ـ الدار البيضاء
تناسلت مخابز عشوائية مثل الفطر في عدد من الأحياء بعمالة مقاطعات الحي الحسني  خارج أي مراقبة، إذ تستهلك آلاف الأطنان من الدقيق، المدعم في غالب الأحيان، لإنتاج الخبز وبيعه للعموم.

وتشتغل هذه المحلات في أغلب الأحيان في ظروف أبعد ما يكون عن شروط النظافة والمتطلبات الصحية المطلوبة في صناعة وإنتاج المواد الغذائية.

وأصبحت المخابز العشوائية تمثل هاجسا بالنسبة إلى مهنيي القطاع المهيكل، خاصة أنها عرفت، خلال السنوات الأخيرة، انتشارا ملحوظا، وذلك في غياب أي مراقبة من قبل السلطات.

ولم تلق مطالب أرباب المخابز العصرية بالتصدي للمخابز العشوائية تجاوبا من قبل السلطات المسؤولة، رغم المخاطر التي تمثلها هذه المحلات العشوائية على صحة المواطنين.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية