فعاليات برحيلية مختلفة تنعى الرّاحل بوسنات إلى مثواه الأخير

متابعة - عبدالهادي فاتح
تم ظهر اليوم، تشييع جثمان أحد رجالات مدينة أولادبرحيل إقليم تارودانت وقيدوم المشجعين لنادي الرشاد البرحيلي لكرة القدم وأحد رموزها الراحل محمد بوسنات الملقب ب"الغالي، الذي وافته المنية عصر أول أمس الأحد، بعد معاناة مع المرض، تاركا وراءه عزة نفس وشموخ وحب وإخلاص للكرة المستديرة المحلية وتضحيات جسام قل نظيرهما.

وبعد أداء صلاة الظهر بمسجد أولادعبو الشاهد على إرث كبير للراحل، نقل جثمان الفقيد إلى مثواه الأخير بمقبرة عين الشيخ، حيث وري الثرى في موكب جنائزي مهيب حضره عدد من أفراد أسرة الراحل وأصدقائه إلى جانب السلطة المحلية و أعضاء المجلس الجماعي للمدينة، وكذا فعاليات رياضية محلية و فعاليات جمعوية وإعلامية وعدد مهم من الساكنة.

و كان الراحل محمد بوسنات معروف بين أبناء المدينة بحبه للرياضة و كرة القدم خصوصا، حيث اعتبرته فعاليات رياضية من بين رموز كرة القدم بمدينة أولادبرحيل، لينتقل إلى عفو بعد معاناته الطويلة مع المرض لم ينفع معها علاج.

و خلفت وفاته حزنا شديدا في الوسط الجمعوي و الرياضي بالمدينة، و ذلك نظرا لإسهاماته الكبيرة في المجال الرياضي و نشاطه الجمعوي.

و تتقدم الأسرة الرياضية و الجمعوية بأولادبرحيل إقليم تارودانت، بأحر تعازيها إلى أسرة و عائلة و أصدقاء الفقيد، راجين من الله أن يتغمده بواسع رحمته و يدخله فسيح الجنان، و يلهم أهله الصبر و السلوان.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية