جرادة: إنزال أمني كثيف واتهامات لرئيس الحكومة بإهانة الساكنة

هبة زووم - جرادة
خرجت، مساء اليوم الأحد 11 فبراير الجاري، ساكنة مدينة جرادة عن بكرة أبيها نساء ورجال وأطفالا في مسيرة احتجاجية حطت الرحال أمام مقر المجلس البلدي للمدينة.

هذا، وقد ارتدت النساء الأكفان البيضاء في هذه المسيرة، ولبس الرجال لباس عمال "السندريات"، ورفعوا شعارات وصفت بالقوية مثل "زيرو زيرو هادا ما كديرو"، وطالب المحتجون في شعاراتهم بإعفائهم من أداء فواتير الماء والكهرباء، بشعار: "عفيونا من الما والضو وحاسبو الفاسدين"، و" الشعب يريد بديل اقتصادي".



وأكدت مصادر محلية من مدينة جرادة لموقع "هبة زووم"، أن عدم حضور رئيس الحكومة إلى مدينة جرادة والإعلان عن قرارات تهم الساكنة من مدينة وجدة يوم أمس السبت 10 فبراير، إهانة لساكنة "جرادة".

وفي سياق متصل وحسب ذات المصادر، فقد عرفت مدينة "جرادة"، اليوم الأحد، إنزالا أمنيا وصفته المصادر بالغير مسبوق.


شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية