هذا ما قاله ''لحسن الداودي'' بخصوص تحويل 11 مليار من سوس إلى الحسيمة!!

اتهم "لحسن الداودي" الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة ناشري قضية تحويل 11 مليار سنتيم من جهة سوس ماسة إلى الحسيمة بالكذب والافتراء.
وأكد "الداودي" أن ناشري هذا الخبر يلجأون إلى "الافتراءات والأكاذيب لملأ الفراغ، ضاربة عرض الحائط المبادئ والقيم النبيلة والشريفة لمهنة الصحافة".
وأضاف وزير الحكامة: "إننا نعتبر أن هذا السلوك الدخيل عن هذه المهنة يعد استهزاءً بالصحفيين الجادين الذين لا يخوضون في حقل الافتراءات وبحق المواطن في الوصول إلى المعلومة كما هي وليست كما يريدها البعض".
وشدد الداودي في تصريح له بإسم حكومة سعد الدين العثماني على أن "الغلاف المالي المرصود للاستثمار بجهة سوس ماسة لم يتم تحويله إلى أي جهة أخرى تحت أي ذريعة كانت".
قبل أن يعود ويضيف: أنه "لا يمكن بأي حال من الأحوال القيام بذلك، اعتباراً للمساطر القانونية المعمول بها".
وكانت جريدة المساء الورقية قد نشرت في عددها لليوم الاثنين، أن "جهات حكومية قامت بسحب مبلغ 11 مليار سنتيم من الحساب الخاص لجهة سوس ماسة، حيث تم تحويله إلى مدينة الحسيمة من أجل ضخه في الميزانيات المخصصة للمشاريع التي تعرفها المدينة".

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية