الأساتذة المتدربون يعودون إلى الشوارع للاحتجاج ضد
قررت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين العودة إلى شوارع الرباط من أجل الاحتجاج على استهداف قطاع التعليم وتضامنا مع زملاءهم المرسبين.
بعد أن أصبحت كرامة نساء ورجال التعليم مستهدفة من طرف كل الحاقدين على المدرسة العمومية، تقول التنسيقية في بلاغ عممته على وسائل الإعلام، أصبح معه الاحتجاج مشروعا.
وأضافت على أن الدولة أصبحت تنهج سياسة التنكيل والتسفيه في حق الأستاذ خاصة وضد أسرة التربية والتعليم ككل، يقول البلاغ.
وزادت على أن الأستاذ أصبح "سلعة" رخيصة سهلة الانصياع، وذلك في ظل نهج الحكومة لسياسة التعاقد.
واعتبرت أن الدولة نهجت سياسة انتقامية مع خيرة مناضلي التنسيقية، حيث استهدفتهم بما سمته "الترسيب التعسفي الجائر"، والهدف من وراءه استهداف العمل النضالي والاجهاز على الحقوق.
ودعت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين جميع مناضليها للخروج في وقفة احتجاجية يوم غد الأحد أمام البرلمان، رفضا لإقبار ملفهم.

شاهد أيضا :

التعاليق

لاتفوتك :

القائمة البريدية

استطلاعات الرأي

تابعنا بالشبكات الإجتماعية